واقع

دموع ماعز تُغير حياة تركي رأسًا على عقب

تمحورت حياة التركي بولنت إركان الحائز على جائزة الوثائقية العالمية على الطبيعة في ولاية أرضروم التركية، ليُلقب نفسه بـ"ابن الجبال". لكنّ حياته تغيّرت بالكامل عندما رأى دموع ماعز حاول اصطياده، ومنذ ذلك اليوم عزم على ترك الصيد ووهب حياته للجبال.

Manar Farag Mahmoud Eissa يني شفق

ولد بولنت إركان (37 عامً) في ولاية أرضروم التركية، وبعد إكمال تعليمه الابتدائيّ، بدأ للتوجه إلى صيد طائر الحجل، الأرانب، والسمك مع أقربائه.

وفور إتمام الخدمة العسكرية، توجّه لاصطياد طائر الحجل في إحدى الجبال المجاورة لمسقط رأسه. وكما يحكي عن نفسه أنّه في تلك الأثناء وجد ماعزًا يرعى، فبدأ بالاقتراب منه لتصبح المسافة بينهما 3 أمتار، ثم استعدّ لتصويب بندقيته نحوه، ليلاحظ دمعة تسقط من عين الماعز.

يقول إركان "أدركت خطأ ما أفعله فور رؤيتي تلك الدمعة، وتراجعت عن اصطيادها وتركتها ترعى بحرية، ومن حينها عزمت على ترك الصيد ووهبت حياتي للحفاظ على الطبيعة والجبال".

+

خبر عاجل

#title#