سياسة

جاويش أوغلو يرحب بإلغاء الأمم المتحدة "الصفة الاستشارية" عن منظمات مرتبطة بـ"غولن"

وكالة الأناضول

رحب وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، بسحب مجلس الشؤون الاقتصادية والاجتماعية في الأمم المتحدة الصفة "الاستشارية" عن عدد من منظمات المجتمع المدني المرتبطة بمنظمة "فتح الله غولن" الإرهابية.

جاء ذلك في معرض رده على سؤال أحد الصحفيين حول سحب "الصفة الاستشارية"، خلال عقده مؤتمر صحفي مع نظيره الكوستاريكي، غونزاليس سانز، الرئيس الدوري لمنتدى لوزراء خارجية "نظام التكامل لأمريكا الوسطى"(سيكا)، المنعقد في إسطنبول، اليوم الخميس، في نسخته الثانية.

ووصف جاويش أوغلو، قرار سحب الـ"الصفة الاستشارية" عن 3 منظمات مرتبطة بـ "غولن" الإرهابية بـ "الصائب".

وقال: إن "سحب الأمم المتحدة الصفة الاستشارية عن منظمات تابعة أو مرتبطة بمنظمات إرهابية يعد أمرا صائبا للغاية. وكان هذا السحب نتيجة لمبادراتنا".

وأضاف: أن "منظمة غولن خطيرة بقدر تنظيم داعش، حيث أنها استغلت ديننا الإسلامي ومارست أنشطة خفّية في بلدنا و170 دولة أخرى في العالم وتغلغلت في بعض المنظمات الدولية".

ووافق أمس الأربعاء، المجلس الأممي بالإجماع، في جلسته، على قرار توصية لسحب "صفة استشارية" لجمعية "كيمسة يوك مو"، و"وقف الصحافيين والكتاب"، و"اتحاد رجال الأعمال والمصنعيين التركي".

وبإمكان منظمات المجتمع المدني، عبر الحصول على "صفة استشارية"، المشاركة في الاجتماعات الدولية إلى جانب الدول المعنية، وإلقاء كلمة فيها، وتقديم رؤى، ومقترحات في مجال عملها في البلدان الأعضاء بمنظمة الأمم المتحدة.

وكانت جمعية "كيمسة يوك مو"، حصلت على "صفة استشارية" في الأمم المتحدة في 2010، و"وقف الصحفيين والكتاب"، و"اتحاد رجال الأعمال والمصنعيين التركي" في 2012.

وأغلقت السلطات التركية تلك المنظمات التابعة لـ "غولن" بموجب مراسيم بحكم القانون.

+

خبر عاجل

#title#