الشرق الأوسط

سلوك إستفزازي بشع لكسر إرادة الفلسطينيين المضربين عن الطعام في سجون إسرائيل

شباب من حزب الإتحاد الوطني اليهودي المتطرف يقيمون"حفل شواء" قرب سجن عوفر لكسر إرادة الفلسطينيين المضربين عن الطعام داخل السجن

إنترنت /محرر أخرى

رد المتطرفون اليمينيون اليهود بسلوك إستفزازي بشع على السجناء الفلسطينيين المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية.


فقد أقامت مجموعة من الشباب المنتمين إلى حزب الإتحاد الوطني اليهودي المتطرف "حفل شواء" قرب سجن عوفر بالضفة الغربية بهدف كسر إرادة الفلسطينيين المضربين عن الطعام داخل السجن.


و قام هؤلاء اليهود المتطرفون بهذا العمل البشع تحت تدابير أمنية مشددة للشرطة الإسرائيلية.


و جاء في خبر أوردته القناة السابعة الإسرائيلية أن هذا العمل يرمي إلى كسر إرادة الفلسطينيين المضربين عن الطعام.


وفي كلمة له خلال " حفل الشواء" تحدث أوفير صوفر السكرتير العام لحزب الإتحاد الوطني اليهودي قائلاً " لقد حان وقت عدم الإصغاء إلى مطالب المضربين عن الطعام. لذا ندعو الحكومة إلى زيادة الأوضاع سوءً داخل السجون".


حسب تي ري تي العربية، يذكر أن نحو ألفين من السجناء الفلسطينيين المعتقلين في السجون الإسرائيلية كانوا قد بدأوا منذ يوم الإثنين الماضي بإضراب عن الطعام تعبيراً عن رد فعلهم للإنتهاكات و الممارسات الإسرائيلية التعسفية و للمطالبة بتحسين أوضاع الإعتقال. و يكتفي هؤلاء المضربون بشرب الماء و تناول الملح فقط.

+

خبر عاجل

#title#