بكين تجدد تهديدها بفرض "تدابير مضادة" بحربها التجارية مع واشنطن

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

الاقتصاد العالمي

بكين تجدد تهديدها بفرض "تدابير مضادة" بحربها التجارية مع واشنطن

المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية، قاو فنغ، دعا واشنطن إلى تغيير "تصرفاتها الخاطئة"، دون أن يوضح طبيعة "التدابير المضادة"

مركز الأخبار AA

جددت الصين، الخميس، تهديدها بتطبيق "إجراءات مضادة" في نزاعها التجاري مع الولايات المتحدة، في حال مضت واشنطن في سياساتها التجارية.

وقال المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية، قاو فنغ: "إذا مضت الولايات المتحدة في طريقها، فلن يكون أمام الصين خيار سوى اتخاذ التدابير المضادة".

ودعا قاو في تصريحات أوردتها قناة (CNBC) اليوم، واشنطن، إلى تغيير "تصرفاتها الخاطئة".

ولم يوضح المسؤول التجاري الصيني، مزيدا من التفاصيل عن التدابير المضادة، لكنه أكد على الحاجة إلى الإنصاف في المفاوضات التجارية.

ودخلت الولايات المتحدة والصين في نزاع تجاري منذ أكثر من عام.

كان الرئيس الأمريكي دونالد، قد هدد في وقت سابق من الشهر الجاري بفرض رسوم الجمركية بنسبة 10 بالمئة على واردات صينية بقيمة 300 مليار دولار، مطلع الشهر المقبل، قبل تأجيل القرار إلى منتصف ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وفرضت الولايات المتحدة على مراحل، رسوما على بضائع بقيمة 250 مليار دولار، من إجمالي صادرات الصين إلى البلاد، والتي تراوح بين 550 و600 مليار دولار سنويا.

ونهاية الأسبوع الماضي، تعهدت الصين، على لسان مسؤول بلجنة الرسوم الجمركية التابعة للحكومة، باتخاذ تدابير مضادة إزاء إعلان الولايات المتحدة فرض الرسوم الإضافية.

ورفض قاو تقديم تفاصيل إزاء "قائمة كيانات غير موثوق بها" أو ما إذا كان سيتم استخدامها كإجراء مضاد لإجراءات الولايات المتحدة بشأن التجارة.

وهددت الصين بإمكانية إضافة الشركات والمؤسسات والأفراد الأجانب، إلى القائمة التي تم الإعلان عنها أواخر مايو/ أيار الماضي.

وأعلنت الصين علن القائمة، بعدما أضافت إدارة ترامب شركة الاتصالات العملاقة الصينية هواوي إلى "قائمة سوداء"، بهدف منعها من التعامل مع مورديها الأمريكيين.

+

خبر عاجل

#title#