عائلة تركية تطور مهنة والدهم من إنتاج قوارب خشبية إلى سفن الصيد

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

الاقتصاد التركي

عائلة تركية تطور مهنة والدهم من إنتاج قوارب خشبية إلى سفن الصيد

مركز الأخبار AA

تواصل عائلة قايا التركية في ولاية أوردو شمالي البلاد، إنتاج سفن صيد الأسماك منذ 45 عاما، بعد أن كانت تصنع قوارب الصيد الخشبية في ورشة صغيرة لتتحول إلى مؤسسة تصدر السفن خارج البلاد.

فقد تأسست الورشة في العام 1974 من قبل إحسان قايا، في منطقة "ألطن أوردو" المطلة على البحر الأسود، لتتحول فيما بعد من صناعة القوارب الخشبية إلى مؤسسة لصناعة سفن صيد السمك بواسطة ولدَيه معمر وأنغين.

وفي لقاء مع الأناضول، أوضح معمر قايا، أنهم سعداء لمواصلة العمل وتطوير مهنة والدهم، مشيرا أن ورشتهم الصغيرة تحولت إلى مؤسسة منذ 15 عاما.

وأضاف قايا، أنهم منذ 15 عاما قاموا بإنتاج 200 سفينة صيد تتراوح طولها بين 15-50 مترا، مشيرا إلى تلقيهم لطلبات من خارج البلاد وخصوصا من جورجيا وموريتانيا.

وأشار قايا، أنهم قاموا بتصدير 16 سفينة إلى موريتانيا، و5 إلى جورجيا حتى اليوم، لافتا إلى تلقيهم طلبات أخرى من هذه البلدان.

وذكر قايا، أن مؤسستهم تنتج سنويا نحو 5-6 سفن تساهم من خلالها في رفع اقتصاد الولاية، مشيرا إلى توفير فرص عمل لـ80 شخصا يعملون في المؤسسة.

+

خبر عاجل

#title#