دوزجة التركية.. حينما يصبح الخريف "تحفة فنية"

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

الاقتصاد التركي

دوزجة التركية.. حينما يصبح الخريف "تحفة فنية"

هضاب الولاية تجذب عشاق الطبيعة والتصوير

مركز الأخبار AA

بطبيعتها الخلابة المفعمة بألوان الخريف الساحرة، تستقطب هضاب ولاية دوزجة شمالي تركيا عشاق الطبيعة والتصوير.

ومن بين تلك المرتفعات هضبة بورانلي الواقعة بين قضائي غولياكا بالولاية وطاش كاستي في ولاية بولو المجاورة.

وتبعد الهضبة 28 كم عن مدينة دوزجة، وتعد مقصدا لعشاق الطبيعة بسبب قربها من العاصمة أنقرة ومدينة اسطنبول.

وفي حديث للأناضول قال رئيس بلدية غولياكا، يعقوب دميرجان، إن "الخريف ليس فصلا من فصول السنة في هذه المنطقة، بل أشبه بتحفة فنية".

ونوه أن المنطقة وهبها الله جمالا طبيعيا أخاذا، داعيا الزوار إلى الاستمتاع بمناظر الخريف والأوراق الصفراء المتساقطة.

بدوره، قال الزائر مراد شجر القادم من إسطنبول إنه جاء مع أصدقائه للتخييم في هذه الهضبة بهدف الابتعاد عن صخب المدينة.

وأضاف أن ألوان الخريف التي تكسو الطبيعة كالأخضر والأحمر والبني تبعث على الراحة النفسية.

+

خبر عاجل

#title#