ISTANBUL

رئيس الوزراء التركي سائقًا لحافلة!

محمد نور فرهود يني شفق

خلال برنامج على قناة تي آر تي التركية الرسمية، في برنامج "غونول داغي" (جبل غونول)، كان المراسل الهولنديّ، ويلكو فان، بصحبة رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم.

وفضّل يلدريم قيادة حافلة عمومية على إحدى الجسور المعلقة في إسطنبول، وقال يلدريم أنّ قيادة الحافلات كانت مهنة والده، كما أنّه قد عمل مع والده في هذه المهنة منذ عام 1978 حتى 1984.

وخلال طريقهما بالحافلة التي يقودها يلدريم، قال المراسل فان لرئيس الوزراء "الآن أتخيلكم قروّيًا ابنَ قريةٍ مثلي"، فيجيبه يلدريم "نعم، لقد بدأت هذا العمل مع أبي، في 1978، أخذنا حافلة وعملنا عليها حتى عام 1984، وبعد ذلك تركنا هذه المهنة".

وتابع يلدريم "بسبب قيادة الحافلة استطعت أن أجول تركيا من أطرافها الأربع"، ليقاطعه المراسل قائلًا "ولهذا السبب يوجد لديك شعور الرئاسة"، فيجيب يلدريم مبتسمًا "في ذلك الوقت لم يكن في عقولنا شيء من رئاسة الوزراء وما شابه، لم نكن ندري، ولكن الذي يكتبه الله سيكون".

وتحدث يلدريم عن سبب الحوادث المرورية التي تشهدها الطرقات "عدم الانتباه، والعجلة، والتعب، وسوء التدبير؛ هذه أكبر أسباب حوادث، هناك مثل أحبه وأكرره مرارًا "لا يوجد ملوك في المرور، إنما هناك قواعد للمرور".

+

خبر عاجل

#title#