الخارجية التركيّة تستدعي القائم بالأعمال الهولندي إثر الاعتراف بـ"الإبادة الأرمنيّة"

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

قارة أوروبا

الخارجية التركيّة تستدعي القائم بالأعمال الهولندي إثر الاعتراف بـ"الإبادة الأرمنيّة"

استدعت وزارة الخارجية التركية القائم بالأعمال الهولندي بأنقرة إريك ويستريت، على خلفية قرار البرلمان الهولندي اعتبار أحداث 1915 "إبادة".

مركز الأخبار AA

وقالت مصادر دبلوماسية تركية للأناضول إنه تم إبلاغ القائم بالأعمال الهولندي مخاوف تركيا فيما يتعلق بالقرار الذي اتخذه البرلمان الهولندي أمس بخصوص أحداث 1915.

وأدان قرار أصدرته الخارجية التركية أمس قرار البرلمان الهولندي وأفاد البيان "ندين بشدة القرارات التي اتخذها مجلس النواب الهولندي، حول اعتبار أحداث 1915 على أنها إبادة".

وأضاف "القرارات المذكورة التي اتخذها مجلس (نواب) دولة غضت الطرف عن إبادة ما تزال آلامها مستمرة وقعت في سربرنيتسا (بالبوسنة والهرسك) وسط أوروبا (عام 1995)، لا أساس لها في التاريخ ولا العدالة، وغير ملزمة قانونيًا، وغير شرعية".

وتابع البيان "نلاحظ أن الحكومة الهولندية لن تنفذ تقييم مجلس النواب حول الإبادة، وتصريحاتها (الحكومة) تشير أن الحضور التمثيلي لها في المراسم التذكارية في يريفان (عاصمة أرمينيا) لن يفسر على أنه اعتراف بالإبادة".

وقرار البرلمان الاعتراف بالمزاعم الأرمنية حول أحداث 1915، غير ملزم للحكومة الهولندية لأنها تتحرك وفقًا لاتفاقية مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بشأن منع الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها، ولا تعترف بحدوث إبادة جماعية إلا في حال وجود قرار ملزم من جانب الأمم المتحدة، أو حكم من القضاء الدولي.

+

خبر عاجل

#title#