نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

سياسة

أردوغان: عدد الإرهابيين الذين تم تحييدهم في إطار عملية غصن الزيتون إرتفع إلى 3300

وكالة الأناضول

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأحد، ارتفاع عدد الإرهابيين الذين تمّ تحييدهم في إطار عملية غصن الزيتون الجارية في منطقة عفرين السورية، إلى 3 آلاف و300 إرهابياً.

وأوضح أردوغان لدى لقائه حشدا من أنصاره في ولاية بولو غربي البلاد، أنّ القوات التركية المشاركة في العملية تواصل تطهير المناطق في عفرين من العناصر الإرهابية، دون كلل أو ملل.

وأكّد أنّ بلاده لن ترضخ للضغوط التي تُمارس ضدّها، وستستمر في المضي قُدما نحو التطور والازدهار، مستمدةً قوتها من الشعب التركي الذي يساند حكومة البلاد وقواته المسلحة.

وأضاف أردوغان أنّ قوات بلاده المسلحة تمضي بكل عزم وإصرار نحو مركز عفرين، وتقدّم الشهداء بهدف تطهير تلك المناطق من التنظيمات الإرهابية.

وتابع الرئيس التركي قائلاً: "قواتنا المسلحة تواصل عملية غصن الزيتون بالتعاون مع الجيش السوري الحر، وتركيا الآن في مرحلة نهضة جديدة، وهذه النهضة تظهر جليا في عفرين، كما ظهرت سابقا في جرابلس والراعي والباب، حيث استطعنا تحرير ألفي كيلو متر مربع من التنظيمات الإرهابية عبر عملية درع الفرات، وإلى الآن تمّ تطهير مساحة 950 كيلو متر مربع في عفرين من الإرهابيين".

وأردف قائلاً: "نحن لسنا قوة احتلال، بل على العكس إننا نطارد الإرهابيين لنعيد تلك المناطق إلى أصحابها الأصليين، رأيتم كيف عاد نحو 140 ألف من السوريين إلى ديارهم عقب عملية درع الفرات، وبإذن الله سيعود أهالي عفرين أيضا إلى قراهم ومنازلهم، وبعضهم بدأوا بالعودة".

وتواصل القوات المسلحة التركية والجيش السوري الحر منذ 20 يناير/ كانون الثاني الماضي، استهداف المواقع العسكرية لتنظيمي "ب ي د/ بي كا كا" و"داعش" الإرهابيين شمالي سوريا، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أي أضرار.

+

خبر عاجل

#title#