نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

العلم

أكاديمية تركية تتفن بصناعة أعمال تقليدية من الجلد

بيرناز أر، عضو الهئية التدريسية في جامعة دوملو بينار التركية:- غالبية الجلود التي أعمل عليها هي من جلد البقر- أنحت نقوشا تقليدية تعود إلى العهدين السلجوقي والعثماني التركيين- الرسومات الهندسية على الجلود لها مكانة خاصة في قلبي

مركز الأخبار AA

تتفن الأستاذة الجامعية التركية "بيرناز أر"، في صناعة أعمال فنية من الجلود كلوحات وحلي تنحت عليها زخارف ونقوشات تقليدية.

بيرناز أر، عضو الهئية التدريسية في جامعة دوملو بينار بولاية كوتاهية غرب البلاد، تقول إن غالبية الجلود التي تعمل عليها هي من جلد البقر.

وفي حديثها للأناضول، قالت إنها تنحت نقوشا تقليدية تعود إلى العهدين السلجوقي والعثماني التركيين، وإنها تطلي بعض أعمالها.

وأوضحت أنها تلقت على أيدي ماهرة من الأساتذة في الثانوية المهنية بالعاصمة أنقرة، أول التعاليم في النقش على الجلد.

وأشارت إلى أن غالبية أعمالها الأكاديمية تتعلق بالنقش على الجلود، مبينة أن نحت أشكال هندسية على الجلود يستحوذ على مكانة مهمة في نفسها.

وأضافت أن الرسومات الهندسية التي تنقشها على الجلود، مستوحاة من تلك النقوش التي تزين العديد من المساجد والمآذن والأبنية والطراز المعماري المستخدم في العهدين السلجوقي والعثماني.

وتابعت: "النقوش التقليدية تجذبني إليها، وعادة ما ترمز إلى السماء والأبدية، والأعمال التي أنجزها تحتوي على رسومات هندسية".

الأكاديمية التركية قالت إن الأشكال الهندسية تشدها إلى أجواء عالم مختلف، وبيّنت أن خاصية الجلد تجلعها تقاوم الزمن وإمكانية استعمالها لسنوات طويلة.

ولفتت إلى أن اشتهار كوتاهية بإنتاج السيراميك، تدفعها بين الحين والآخر لصناعة أعمال فنية من الجلد والسيراميك والفخار.

+

خبر عاجل

#title#