والي شانلي أورفة التركية: 30 ألف سوري عادوا إلى رأس العين

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

ISTANBUL

والي شانلي أورفة التركية: 30 ألف سوري عادوا إلى رأس العين

عقب تطهيرها من الإرهابيين ضمن عملية "نبع السلام"

مركز الأخبار AA

كشف عبد الله أرين، والي مدينة شانلي أورفة التركية (جنوب)، عن عودة 30 ألف سوري إلى مناطقهم بمدينة رأس العين، شمالي سوريا، عقب تطهيرها من الإرهابيين ضمن عملية "نبع السلام".

جاء ذلك في تصريح صحفي الخميس، خلال زيارته لـ"رأس العين"، برفقة إمره أركوش، مدير الصحة في الولاية.

والتقى أرين، مع الفرق الطبية في مستشفى رأس العين، الذي تقوم السلطات التركية بترميمه بعد تعرضه للتخريب من قبل إرهابيي "ي ب ك/بي كا كا".

وأضاف أن أعمال صيانة المستشفى ومحو آثار الإرهابيين فيه، تتواصل بالتنسيق مع القوات المسلحة والمؤسسات الحكومية التركية.

وأشار أرين، إلى أن عدد السوريين العائدين إلى رأس العين، بلغ 30 ألفا.

وتوقع ارتفاع العدد مع اكتمال أعمال الصيانة وبدء تقديم الخدمات في المدينة.

بدوره، أكد مدير الصحة في ولاية شانلي أورفة، إمره أركوش، مواصلة تقديم الخدمات الطبية في المستشفى عقب تطهيره من الإرهابيين.

وأضاف أركوش، أنه بالتوازي مع ازدياد العائدين إلى المدينة ستزيد الخدمات الصحية.

وأشار إلى أنه مع انتهاء أعمال صيانة المستشفى ستكون القدرة الاستيعابية لها 200 سريرا.

وفي 9 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة "الجيش الوطني السوري"، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي "ي ب ك/بي كا كا" و"داعش"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، وأعقبه تفاهم مماثل مع موسكو.

+

خبر عاجل

#title#