خبير تركي: "التجارة الحرة" مع بريطانيا فرصة لتعاون عابر للحدود

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

قارة أوروبا

خبير تركي: "التجارة الحرة" مع بريطانيا فرصة لتعاون عابر للحدود

عضو اللجنة الرئاسية للسياسات الاقتصادية نهاد زيبكجي: شركات البناء التركية تحتل المرتبة الثانية عالميا بعد الصين

مركز الأخبار AA

قال عضو اللجنة الرئاسية للسياسات الاقتصادية نهاد زيبكجي، إن إبرام اتفاقية التجارة الحرة بين تركيا وبريطانيا، أتاحت الفرصة لتعزيز التعاون والعمل معا بمشاريع عابرة للحدود، في دول ثالثة.

جاء ذلك خلال ندوة عقدتها عبر الإنترنت مؤسسة "سيركل فاونديشن" بلندن، تحت عنوان "العلاقات التركية البريطانية بعد بريكست: حقبة جديدة تتجاوز التجارة".

وأشار زيبكجي إلى أن بريطانيا أبرمت أول اتفاقية تجارة حرة لها بعد الاتحاد الأوروبي، مع تركيا.

وأضاف: "بريطانيا الآن تخلصت من كافة الروابط مع الاتحاد، وبات بإمكاننا العمل على أشياء كثيرة".

وأوضح أنه بات بالإمكان التعاون للعمل المشترك في دول ثالثة وسط آسيا والشرق الأوسط وإفريقيا.

كما لفت زيبكجي إلى أن شركات البناء التركية تحتل المرتبة الثانية عالميا بعد الصين.

من جانبه، أفاد النائب البريطاني دانيل كاويجزينسكي، أن بلاده أتمت توقيع اتفاقيات تجارة حرة مع عدد من الدول على وجه السرعة عقب مغادرة الاتحاد الأوروبي.

وأضاف أنه يجب على الدول الأعضاء في الناتو، والتي لا تتمتع بعضوية الاتحاد الأوروبي، مثل بريطانيا، وإيسلندا، والنرويج، وسويسرا، تشكيل منصة بديلة للاتحاد الأوروبي فيما بينها، داعيا تركيا للمشاركة فيها.

السفير البريطاني في أنقرة السير دومينيك جيلكوت، أوضح أن حجم التجارة بين بلاده وتركيا سجل زيادة 70 بالمئة في السنوات الـ10 الأخيرة.

ولفت إلى إمكانية توسيع إطار اتفاقية التجارة الحرة بين بريطانيا وتركيا في المستقبل، بحيث تشمل أيضا قطاعات المنتجات الزراعية، والخدمات، والأنشطة الرقمية.

+

خبر عاجل

#title#