"بودروم" التركية.. وجهة الأجانب المفضلة للإقامة في زمن كورونا

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

ISTANBUL

"بودروم" التركية.. وجهة الأجانب المفضلة للإقامة في زمن كورونا

بفضل جمالها الطبيعي وهدوئها، وحرص السلطات فيها على اتخاذ التدابير اللازمة لمكافحة كورونا.

مركز الأخبار AA

يحظى قضاء "بودروم" بولاية موغلا، جنوب غربي تركيا، بإقبال كبير من قبل الأجانب ممن يأتون إلى تركيا للإقامة فيها على المدى الطويل.

وفي إطار تدابير مكافحة كورونا المتبعة في القضاء التركي، فضّل الكثير من الأجانب، الإقامة في "بودروم" وعدم العودة إلى بلادهم.

كما تحظى التدابير المتخذة في "بوردوم" لمكافحة وباء كورونا، بإشادة وترحيب من قبل الأجانب المقيمين فيها.

وفي حديثها للأناضول، قالت البريطانية داون مارشال (60 عاماً)، إنها متقاعدة وجاءت إلى "بودروم" للإقامة فيها.

وتقول "مارشال" عن نفسها بأنها من أشد المعجبين بجمال وأجواء "بودروم"، مبينة أنها انتقلت للعيش فيها قبل 16 عاماً.

وأعربت المواطنة البريطانية عن شعورها بالسعادة إزاء الإقامة في "بودروم"، مبينة أنها تعتزم مواصلة حياتها فيها برفقة زوجها.

كما أشادت "مارشال" بالتدابير المتخذة في القضاء التركي، لمكافحة وباء كورونا.

بدورها، قالت المواطنة الروسية، أكاتارينا شيرقونوفا (34 عاماً)، إنها تقيم في "بودروم" منذ 6 أعوام.

"شيرقونوفا" التي تعمل كمدربة للحيوانات، أوضحت أنها جاءت إلى القضاء التركي لأول مرة كسائحة، قبل أن تقرر الاستقرار فيها، مدفوعة إلى ذلك بأجوائها الطبيعية وهدوء الحياة فيها.

وشددت على أن سلطات "بودروم" تحرص على اتخاذ كافة التدابير اللازمة لمكافحة وباء كورونا.

+

خبر عاجل

#title#