"آيا صوفيا".. حشود كبيرة للمشاركة في أداء أول صلاة جمعة

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

"آيا صوفيا".. حشود كبيرة للمشاركة في أداء أول صلاة جمعة

"آيا صوفيا".. حشود كبيرة للمشاركة في أداء أول صلاة جمعة

توافد المواطنون الأتراك منذ فجر الجمعة، بأعداد كبيرة نحو ساحة مسجد "آيا صوفيا" للمشاركة في أداء أول صلاة فيه بعد 86 عامًا.<br>وأفاد مراسل الأناضول، أن حديقة مسجد السلطان أحمد وساحة "آيا صوفيا" اكتظتا بالمواطنين مصطحبين معهم سجادات الصلاة، ومرتلين آيات من القرآن الكريم.<br>كما هتف البعض بشعارات مثل "كسرت السلاسل وفتحت آيا صوفيا"، وشعارات داعمة للرئيس رجب طيب أردوغان.<br>وأشار إلى وجود عدد كبير من الصحفيين، بينهم أجانب لتغطية الحدث العظيم، إضافة إلى العديد من السياح وسط تدابير أمنية.<br>كما تم تخصيص مكانين مكشوفين للنساء بالقرب من ضريح السلطان أحمد وحديقة محمد عاكف، و3 مناطق مكشوفة للرجال في ميدان المسجد وميدان السلطان أحمد وجادة ييراباتان.<br><br>وقبيل صلاة الجمعة، بدأت رئاسة الشؤؤن الدينية برنامجاً لتلاوة القران الكريم، والأدعية في المسجد، حيث يقرأ أشهر القراء الأتراك سورا من الذكر الحكيم، بدأوها بسورة الكهف، ومن المنتظر أن ينهي البرنامج بدعاء رئيس الشؤون الدينية على أرباش.<br>

2020 يوليو,24 11:20 AA

"آيا صوفيا".. حشود كبيرة للمشاركة في أداء أول صلاة جمعة

توافد المواطنون الأتراك منذ فجر الجمعة، بأعداد كبيرة نحو ساحة مسجد "آيا صوفيا" للمشاركة في أداء أول صلاة فيه بعد 86 عامًا.
وأفاد مراسل الأناضول، أن حديقة مسجد السلطان أحمد وساحة "آيا صوفيا" اكتظتا بالمواطنين مصطحبين معهم سجادات الصلاة، ومرتلين آيات من القرآن الكريم.
كما هتف البعض بشعارات مثل "كسرت السلاسل وفتحت آيا صوفيا"، وشعارات داعمة للرئيس رجب طيب أردوغان.
وأشار إلى وجود عدد كبير من الصحفيين، بينهم أجانب لتغطية الحدث العظيم، إضافة إلى العديد من السياح وسط تدابير أمنية.
كما تم تخصيص مكانين مكشوفين للنساء بالقرب من ضريح السلطان أحمد وحديقة محمد عاكف، و3 مناطق مكشوفة للرجال في ميدان المسجد وميدان السلطان أحمد وجادة ييراباتان.

وقبيل صلاة الجمعة، بدأت رئاسة الشؤؤن الدينية برنامجاً لتلاوة القران الكريم، والأدعية في المسجد، حيث يقرأ أشهر القراء الأتراك سورا من الذكر الحكيم، بدأوها بسورة الكهف، ومن المنتظر أن ينهي البرنامج بدعاء رئيس الشؤون الدينية على أرباش.
توافد المواطنون الأتراك منذ فجر الجمعة، بأعداد كبيرة نحو ساحة مسجد "آيا صوفيا" للمشاركة في أداء أول صلاة فيه بعد 86 عامًا.
وأفاد مراسل الأناضول، أن حديقة مسجد السلطان أحمد وساحة "آيا صوفيا" اكتظتا بالمواطنين مصطحبين معهم سجادات الصلاة، ومرتلين آيات من القرآن الكريم.
كما هتف البعض بشعارات مثل "كسرت السلاسل وفتحت آيا صوفيا"، وشعارات داعمة للرئيس رجب طيب أردوغان.
وأشار إلى وجود عدد كبير من الصحفيين، بينهم أجانب لتغطية الحدث العظيم، إضافة إلى العديد من السياح وسط تدابير أمنية.
كما تم تخصيص مكانين مكشوفين للنساء بالقرب من ضريح السلطان أحمد وحديقة محمد عاكف، و3 مناطق مكشوفة للرجال في ميدان المسجد وميدان السلطان أحمد وجادة ييراباتان.

وقبيل صلاة الجمعة، بدأت رئاسة الشؤؤن الدينية برنامجاً لتلاوة القران الكريم، والأدعية في المسجد، حيث يقرأ أشهر القراء الأتراك سورا من الذكر الحكيم، بدأوها بسورة الكهف، ومن المنتظر أن ينهي البرنامج بدعاء رئيس الشؤون الدينية على أرباش.
+

خبر عاجل

#title#