بالوثائق.. انتهاكات بحق طالبي لجوء دفعتهم اليونان للمياه التركية

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

بالوثائق.. انتهاكات بحق طالبي لجوء دفعتهم اليونان للمياه التركية

بالوثائق.. انتهاكات بحق طالبي لجوء دفعتهم اليونان للمياه التركية

بالوثائق.. انتهاكات بحق طالبي لجوء دفعتهم اليونان للمياه التركية

التقى المفتش العام في تركيا شرف مالقوتش، مجموعة طالبي لجوء، للاستماع إلى معاناتهم وما تعرضوا له على يد عناصر قوات خفر السواحل اليونانية، وإعداد تقرير يسجل تلك الانتهاكات. وحضر مالقوتش، بصحبة المفتشة فاطمة بنلي يالتشين، إلى مركز هارماندالي لترحيل طالبي اللجوء في ولاية إزمير غربي تركيا، للتحقيق في ما تعرضوا له من عنف جسدي ونفسي وما واجهوه من صعوبات في رحلة هجرتهم، قبل أن تدفعهم عناصر خفر السواحل اليونانية إلى المياه الإقليمية التركية. الصومالية منى هاشم درا، قالت إنها وصلت مع صديقتها إلى الأراضي اليونانية، إلا أن عناصر الأمن هناك اعتدوا عليهما بالضرب ودفعوا بهما إلى المياه الإقليمية التركية. وأضافت، للأناضول: "الجنود اليونانيون اعتدوا علينا بالضرب ودفعوا بنا إلى البحر. وبعد 10 دقائق أنقذتنا تركيا ولولاها لكنا الآن أمواتا".


2021 نوفمبر,23 15:04 AA

بالوثائق.. انتهاكات بحق طالبي لجوء دفعتهم اليونان للمياه التركية

التقى المفتش العام في تركيا شرف مالقوتش، مجموعة طالبي لجوء، للاستماع إلى معاناتهم وما تعرضوا له على يد عناصر قوات خفر السواحل اليونانية، وإعداد تقرير يسجل تلك الانتهاكات. وحضر مالقوتش، بصحبة المفتشة فاطمة بنلي يالتشين، إلى مركز هارماندالي لترحيل طالبي اللجوء في ولاية إزمير غربي تركيا، للتحقيق في ما تعرضوا له من عنف جسدي ونفسي وما واجهوه من صعوبات في رحلة هجرتهم، قبل أن تدفعهم عناصر خفر السواحل اليونانية إلى المياه الإقليمية التركية. الصومالية منى هاشم درا، قالت إنها وصلت مع صديقتها إلى الأراضي اليونانية، إلا أن عناصر الأمن هناك اعتدوا عليهما بالضرب ودفعوا بهما إلى المياه الإقليمية التركية. وأضافت، للأناضول: "الجنود اليونانيون اعتدوا علينا بالضرب ودفعوا بنا إلى البحر. وبعد 10 دقائق أنقذتنا تركيا ولولاها لكنا الآن أمواتا".


التقى المفتش العام في تركيا شرف مالقوتش، مجموعة طالبي لجوء، للاستماع إلى معاناتهم وما تعرضوا له على يد عناصر قوات خفر السواحل اليونانية، وإعداد تقرير يسجل تلك الانتهاكات. وحضر مالقوتش، بصحبة المفتشة فاطمة بنلي يالتشين، إلى مركز هارماندالي لترحيل طالبي اللجوء في ولاية إزمير غربي تركيا، للتحقيق في ما تعرضوا له من عنف جسدي ونفسي وما واجهوه من صعوبات في رحلة هجرتهم، قبل أن تدفعهم عناصر خفر السواحل اليونانية إلى المياه الإقليمية التركية. الصومالية منى هاشم درا، قالت إنها وصلت مع صديقتها إلى الأراضي اليونانية، إلا أن عناصر الأمن هناك اعتدوا عليهما بالضرب ودفعوا بهما إلى المياه الإقليمية التركية. وأضافت، للأناضول: "الجنود اليونانيون اعتدوا علينا بالضرب ودفعوا بنا إلى البحر. وبعد 10 دقائق أنقذتنا تركيا ولولاها لكنا الآن أمواتا".


بالوثائق.. انتهاكات بحق طالبي لجوء دفعتهم اليونان للمياه التركية
+

خبر عاجل

#title#