نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

الشرق الأوسط

سفيرة إسرائيل في بلجيكا تصف شهداء "مسيرات العودة" بـ"إرهابيون"

أخرى

استدعت وزارة الخارجية البلجيكية، الثلاثاء، سفيرة الاحتلال "الإسرائيلي" في بروكسل سيمونا فرانكل بعد أن وصفت شهداء التظاهرات السلمية على حدود غزة بـ "الإرهابيين" .

وقال متحدث باسم الخارجية البلجيكية لفرانس برس أنه تم استدعاء السفيرة الاسرائيلية "سيمونا فرانكل" بعدما وصفت جميع الضحايا في غزة بانهم "إرهابيون".

حيث قالت السفيرة الإسرائيلية في بلجيكا خلال حديث لها للتلفزيون البلجيكي" يؤسفني مقتل أيّ كائن بشري، حتى الـ55 إرهابيًّا الذين حاولوا عبور الحدود".

وردًّا على سؤال حول هل تعتبر الأطفال الثمانية والرضيع الذين قتلوا، إرهابيين أيضًا، قالت: "مجموعة حماس الإرهابية، أخذت سكان غزة كرهائن وهي تتحمل المسؤولية. لقد قرروا المجازفة والتضحية بأشقائهم وشقيقاتهم وبالرجال والنساء والأطفال في حرب إعلامية. نحن نرغب فقط بحماية مواطنينا. نحن نفضل سماع الانتقاد بدلًا من تقبل التعازي".

بدورها دعت الخارجية البلجيكية إلى "تحقيق دولي" تشرف عليه الأمم المتحدة حول المواجهات الدامية.

من جانبه أيضًا دعا رئيس الوزراء "شارل ميشال" إلى "تحقيق دوليّ تجريه الأمم المتحدة، معتبرًا أنّ أعمال العنف التي ارتكبت بالأمس في قطاع غزة مرفوضة".

يذكر أنه ارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلي مجزرة يوم الإثنين الماضي أسفرت عن استشهاد 61 فلسطينيًّا وإصابة 2770 آخرين كانوا يشاركون بفعاليات سلمية في إطار مسيرة العودة الكبرى. كما أطلقت قوات الاحتلال النار على المشاركين من خلال قناصة وقذائف الدبابات ومن الطائرات أيضًا.

يشار إلى أنّ بلجيكا هي ثاني دولة أوروبية تستدعي سفيرًا إسرائيليًّا من أجل الاحتجاج على مجزرة غزة. وكانت الخارجية الإيرلندية قد استدعت سفير إسرائيل، زئيف بوكير.

كما أظهرت تركيا رد فعل مباشرة حيث قامت بسحب سفيريها من تل أبيب وواشنطن، وطردت تركيا على الفور سفير إسرائيل في أنقرة وقنصلها في إسطنبول. من جهة اخرى سحبت جنوب أفريقيا سفيرها من تل أبيب.

+

خبر عاجل

#title#