نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

قارة أمريكا

الولايات المتحدة وكندا تطالبان بكشف حقائق مقتل خاشقجي

خلال اتصال هاتفي بين وزيري خارجية البلدين

وكالة الأناضول

تناول وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، ونظيرته الكندية، كريستيا فريلاند، قضية مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي بقنصلية بلاده في إسطنبول، واتفقا على ضرورة كشف كافة ملابساتها وحقائقها.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه الوزير بومبيو، مع فريلاند، الثلاثاء، تناولا خلاله العديد من القضايا المشتركة، ومن بينها قضية خاشقجي، بحسب بيان صادر عن الناطقة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر ناورت.

وقالت ناورت "لقد تحدث الوزيران بشأن عدد من القضايا العالمية، والثنائية المشتركة"، مضيفة "واتفقا على ضرورة معاقبة الضالعين في مقتل خاشقجي، مع تأكيدهما على ضرورة كشف كافة ملابسات القضية".

وفي 20 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أقرت الرياض بمقتل خاشقجي داخل قنصليتها في إسطنبول، إثر ما قالت إنه "شجار"، وأعلنت توقيف 18 سعوديا للتحقيق معهم، بينما لم تكشف عن مكان الجثة.

وقوبلت هذه الرواية بتشكيك واسع، وتناقضت مع روايات سعودية غير رسمية، تحدثت إحداها أن "فريقا من 15 سعوديا تم إرسالهم للقاء خاشقجي وتخديره وخطفه، قبل أن يقتلوه بالخنق في شجار عندما قاوم".

وأعلنت النيابة العامة التركية، قبل أيام، أن خاشقجي قتل خنقا فور دخوله مبنى القنصلية لإجراء معاملة زواج، "وفقا لخطة كانت معدة مسبقا"، وأكدت أن الجثة "جرى التخلص منها عبر تقطيعها".

وفي وقت سابق، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على ضرورة الكشف عن جميع ملابسات "الجريمة المخطط لها مسبقا"، بما في ذلك الشخص الذي أصدر الأمر بارتكابها.

+

خبر عاجل

#title#