نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

الشرق الأوسط

أقوى ردّ من الرئيس التركي على نتنياهو "قاتل الأطفال"

- سنواصل نضالنا من أجل الدفاع عن القدس، حتى النفس الأخير، بما يليق بمكانتها لدى العالم الإسلامي- لن نرضى بتدنيس المسجد الأقصى وقبة الصخرة بالأحذية، مثلما لن نتجاهل قلة الاحترام للأذان- لم نظلم أي يهودي ولم نعتد على أي كنيس في تركيا- سيجدوننا أمامهم في كل اعتداء يتعرض له مسجدنا المبارك (الأقصى)

وكالة الأناضول

وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بـ"الظالم الذي يقتل الأطفال الفلسطينيين وهم بعمر السبع سنوات"، ودعاه إلى أن يعود لرشده.

جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان، الأربعاء، خلال افتتاح مشاريع خدمية بالعاصمة التركية أنقرة.

وشدّد على أن "اللص نتنياهو" يُحاكم مع زوجته بقضايا السرقة والاستغلال، ثم يخرج ليقول بدون خجل إن "الصحفيين بتركيا في السجون".

وقال: "نتنياهو.. عد إلى رشدك، فأنت الظالم الذي يقتل الأطفال الفلسطينيين وهم بعمر السبع سنوات، ويعتقل النساء وآلاف الناس صغارًا وكبارًا في الزنازين".

وأشار إلى أن جنود نتنياهو يدخلون الأماكن المقدسة لدى المسلمين والمسيحيين أيضًا بأحذيتهم العسكرية.

وأردف: "نحن لم نظلم أي يهودي ولم نعتد على أي كنيس في تركيا، فلا تستفزونا لأننا نربأ بأنفسنا عن مثل هذه الممارسات، كما أننا سنحاسبكم أمام المجتمع الدولي".

وتابع: "لقد تجرأت إسرائيل على تدنيس المسجد الأقصى الذي يمثل قضية كرامة للمسلمين واستباحته بالأحذية العسكرية".

وأضاف: "بإذن الله لن يستطيع أحد أن يُنسينا قضية القدس، ما دامت هذه الأمة قائمة على قدميها".

واستنكر الرئيس التركي، اعتداءات إسرائيل على المسجد الأقصى، قائلًا: "سيجدوننا أمامهم في كل اعتداء يتعرض له مسجدنا المبارك، ولن نلتزم الصمت مع شعبنا حتى لو صمت الجميع".

وتابع: "سنواصل نضالنا من أجل الدفاع عن القدس حتى النفس الأخير، بما يليق بمكانتها لدى العالم الإسلامي".

أردوغان، أعلن أيضا أنه أصدر توجيهات في هذا السياق إلى وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، "الذي يواصل مداولاته مع المجتمع الدولي بشأن قضية القدس".

وأضاف مشددا: "لن نرضى بتدنيس المسجد الأقصى وقبة الصخرة بالأحذية، مثلما لن نتجاهل قلة الاحترام للأذان".

وقال إن "نتنياهو يستهدفني في مواقع التواصل الاجتماعي بهدف الاستثمار في الانتخابات المرتقبة بدلًا من منع الظلم الذي يتعرض إليه المسلمون".

وتابع ساخرًا أنه لن يقيم وزنًا لـ"فدائي مواقع التواصل الإجتماعي هذا".

+

خبر عاجل

#title#