دبلوماسية أوكرانية: هدفنا النهائي إنهاء احتلال روسيا للقرم

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

قارة أوروبا

دبلوماسية أوكرانية: هدفنا النهائي إنهاء احتلال روسيا للقرم

نائبة وزير الخارجية الأوكراني أمينة جبار قالت إن بلادها تعتزم تأسيس "منتدى القرم" في 2021 لتسليط الضوء على هذه القضية

مركز الأخبار AA

قالت نائبة وزير الخارجية الأوكراني أمينة جبار، إن الهدف النهائي لبلادها بخصوص شبه جزيرة القرم هو إنهاء الاحتلال الروسي.

جاء ذلك في ندوة عن القرم، في إطار سلسلة "نقاشات أوروبا" المنعقدة افتراضيا في أوكرانيا.

وأكدت جبار أن روسيا انتهكت القانون الدولي عبر ضم القرم إلى أراضيها بشكل غير شرعي، وأنه يتعين طرح هذه القضية بشكل أكبر على الصعيد الدولي.

ولفتت إلى أن بلادها تعتزم تأسيس "منتدى القرم" في 2021، لتسليط الضوء على هذه القضية في إطار جهودها لانهاء الاحتلال الروسي للقرم.

وأوضحت أنه من المخطط عقد المنتدى على مستويات مختلفة سواء على مستوى زعماء دول أو وزراء خارجية أو منظمات مدنية.

ولفتت إلى أن العديد من الدول وبينها تركيا رحبت بهذه المبادرة.

من جهته، قال رئيس المجلس القومي لتتار القرم، رفعت تشوباروف، إن روسيا استقدمت 500 ألف روسي إلى القرم عقب الضم غير الشرعي في 2014.

ولفت إلى أن القاعدة العسكرية الروسية في شبه الجزيرة تمثل تهديدا في منطقة البحر الأسود.

وأشار إلى حظر روسيا لأنشطة مجلس تتار القرم في شبه الجزيرة وسعيها لطمس تراثهم الثقافي.

وتابع: "سنرى إن كان المنتدى سيرغم روسيا للعودة إلى القانون الدولي".

وأردف أن هناك قرارات متخذة من قبل مجلس أوروبا بشأن القرم، لكن روسيا تتجاهلها.

وينتمي تتار القرم إلى مجموعة عرقية تركية، وتعتبر شبه الجزيرة موطنهم الأصلي، وقد تعرضوا لعمليات تهجير قسرية نحو وسط روسيا وسيبيريا ودول آسيا الوسطى، إبان الحكم السوفيتي لأوكرانيا (1919-1991).

وعقب استفتاء من جانب واحد، في 16 مارس/ آذار 2014، ضمت روسيا شبه جزيرة القرم التابعة لأوكرانيا، إلى أراضيها، وهو ما لم يعترف به المجتمع الدولي، وأعقبه فرض عقوبات على موسكو من قبل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وعدد من الدول.

+

خبر عاجل

#title#