غوتيريش يدين بشدة هجمات مسلحة بإفريقيا الوسطى

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

قارة أفريقيا

غوتيريش يدين بشدة هجمات مسلحة بإفريقيا الوسطى

الهجمات قتل فيها جندي حفظ سلام من رواندا وأصيب آخر، وفق متحدث أممي

مركز الأخبار AA

أدان أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بشدة، هجمات مسلحة وقعت بالقرب من البعثة الأممية (مينوسكا)، في إفريقيا الوسطى.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، الأربعاء.

وقال دوجاريك: "الأمين العام يدين بشدة تلك الهجمات التي قتل فيها جندي حفظ سلام من رواندا وأصيب آخر".

وأضاف: "الهجمات على حفظة السلام التابعين للأمم المتحدة قد تشكل جريمة حرب".

وأعلنت حكومة إفريقيا الوسطى التي تشهد أعمال عنف منذ 2013، فجر الأربعاء، صد هجوم شنه مسلحون مجهولون على العاصمة بانغي، بالقرب من بعثة مينوسكا.

وتأسست بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار "مينوسكا" عام 2014، بهدف حماية المدنيين وتحقيق السلام، والمساهمة في نزع السلاح في إفريقيا الوسطى، ويبلغ قوامها 11 ألفا و560 من الأفراد العسكريين، وألفين و80 من أفراد الشرطة.

+

خبر عاجل

#title#