بوريل: ليس أمامنا خيار سوى التعامل مع "طالبان"

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

قارة آسيا

بوريل: ليس أمامنا خيار سوى التعامل مع "طالبان"

مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل اعتبر أن تطورات الوضع في أفغانستان نكسة للغرب وقد تؤثر على العلاقات الدولية

مركز الأخبار AA

أعلن مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، الثلاثاء، أنه يجب التعامل مع حركة "طالبان"، لكن هذا لا يعني الاعتراف بها.

وقال بوريل، في كلمة ألقاها أمام البرلمان الأوروبي، إن "ما شهدناه في أفغانستان هو مأساة حقيقية لشعبها، ونكسة للغرب، وقد يغير قواعد اللعبة في العلاقات الدولية".

وأضاف أنه "منذ إعلان طالبان حكومتها المؤقتة غير الشاملة وغير الممثلة (لكافة الشعب) وتتضمن أشخاصا مدرجين على قائمة عقوبات الأمم المتحدة، نعرف ما يمكن أن نتوقع منها".

وأردف أنه "للحصول على أي فرصة للتأثير على الأحداث، ليس أمام خيار سوى التعامل مع طالبان، والتعامل معها لا يعني الاعتراف بها".

وأكمل: "اتفقنا مع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي على أن مستوى هذا التعامل وطبيعته سيعتمدان على سلوكيات حكومة طالبان الجديدة".

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن وزير خارجية حكومة "طالبان" لتصريف الأعمال في أفغانستان أمير خان متقي، أن الحركة "تريد علاقات طيبة مع جميع الدول" دون ممارسة أي ضغوط عليها.

وفي أغسطس/ آب الماضي، سيطرت "طالبان" على أفغانستان، بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أمريكي اكتمل في 31 من الشهر نفسه.

+

خبر عاجل

#title#