إدانة لقيام "ي ب ك/بي كا كا" الإرهابي باختطاف قاصرات بسوريا

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

الشرق الأوسط

إدانة لقيام "ي ب ك/بي كا كا" الإرهابي باختطاف قاصرات بسوريا

المجلس الوطني الكردي السوري، أصدر بيان أدان فيه بشدة قيام التنظيم الإرهابي باختطاف 3 قاصرات يوام 21 نوفمبر/تشرين ثان الجاري؛ لتجنيدهن إجباريًا في صفوفه

مركز الأخبار AA

أدان المجلس الوطني الكردي السوري، قيام تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي باختطاف 3 فتيات بعمر 15 عامًا بمحافظة الحسكة شمال شرقي سوريا؛ لتجنيدهن إجباريًا في صفوفه.

والأربعاء، كانت مصادر محلية قد أفادت لمراسل الأناضول بأن التنظيم اختطف في 21 نوفمبر/تشرين ثان الجاري كلًا من "هدية عبد الرحمن عنتر" و"أفين حلال خليل" و"إيانا إدريس"، من مكان إقامتهن بمدينة عامودا في ريف محافظة الحسكة.

وأوضحت المصادر أن المختطفات من مواليد عام 2006، أي أنهن بعمر الـ15 عاما.

وتعليقًا على ذلك أصدر المجلس الوطني الكردي السوري بيانًا، مساء الأربعاء، ذكر فيه أن تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي الذي يستتر خلف اسم "قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، اختطف مئات الأطفال من عائلاتهم في المناطق التي يحتلها بسوريا، وذلك لتجنيدهم إجباريًا.

وأدان المجلس ما قام به التنظيم الإرهابي مؤخرًا قائلا "نحن ندين بشدة عملية اختطاف الفتيات القاصرات التي جرت يوم 21 نوفمبر".

وناشد البيان الأمم المتحدة، ومنظمات حقوق الإنسان العمل من أجل حماية حقوق الأطفال، مطالبًا قوات التحالف الدولي بالضغط على "قوات سوريا الديمقراطية" الاسم المستعار للتنظيم الإرهابي.

وسبق للتنظيم أن اختطف العديد من القاصرين من الفتيات والفتيان، حيث اقتادهم إلى معسكرات للتدريب على السلاح، قبل ضمهم لصفوفه، رغم اعتراض ومطالبات أهاليهم بإعادتهم إليهم.

وفي يونيو/حزيران 2020، أفاد تقرير لوزارة الخارجية الأمريكية حول الإتجار بالبشر بأن "تنظيم ي ب ك" يواصل التجنيد الإجباري للأطفال من مخيمات النزوح شمالي شرقي سوريا.

+

خبر عاجل

#title#