واشنطن تدرج أفرادا وكيانات تابعة لحركة حماس على قائمة الإرهاب

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

الشرق الأوسط

واشنطن تدرج أفرادا وكيانات تابعة لحركة حماس على قائمة الإرهاب

أصدرت الخزانة الأمريكية العقوبات وشملت أشخاصا وكيانات عاملة في عدد من الدول..

مركز الأخبار AA

أدرجت الخزانة الأمريكية، الثلاثاء، أشخاصا وكيانات تابعة لحركة "حماس" الفلسطينية على قائمة "الإرهاب".

وقالت الوزارة، في بيان، إن العقوبات "تستهدف مكتب الاستثمار التابع لحماس الذي يمتلك أصولا بقيمة أكثر من 500 مليون دولار".

وأضافت إلي أن من بين المشمولين بالعقوبات شركات وشخصيات تعمل في عدد من الدول العربية.

ونقل البيان عن إليزابيث روزنبرغ، مساعدة وزير الخزانة لشؤون تمويل الإرهاب والجرائم المالية قولها "لقد ولدت حماس مبالغ ضخمة من العائدات من خلال محفظتها الاستثمارية السرية في الوقت الذي تزعزع فيه استقرار غزة التي تواجه ظروفا معيشية واقتصادية قاسية".

وأكدت المسؤولة أن "الولايات المتحدة ملتزمة بحرمان حماس من القدرة على جمع الأموال ونقلها ومحاسبتها على العنف في المنطقة".

وذكرت في بيانها أن العقوبات استهدفت عبد الله يوسف فيصل صبري (أردني)، إضافة إلى أحمد شريف عبد الله عودة (أردني) وهشام يونس يحيى قفيشة (أردني)، وقالت إن الأخير "لعب دورا مهما في تحويل الأموال نيابة عن مختلف الشركات المرتبطة بحماس".

وأوضحت الوزارة أن الشركات الخاضعة للعقوبات تشمل "أغروغيت" القابضة ومقرها السودان، و"سيدار" ومقرها الجزائر، وشركة "إتقان العقارية" في الإمارات، و"تريند جي واي يو" في تركيا، وشركة "أندا" في السعودية.

وتعتبر الولايات المتحدة حماس "مجموعة إرهابية" وهو ما ترفضه الحركة التي تشدد على أنها "حركة تحرر وطني، تعمل لأجل فلسطين دون الانخراط في أي أعمال أخرى تضر بالهدف الذي وجدت من أجله".

+

خبر عاجل

#title#