قره باغ.. العثور على مقبرة جماعية لجنود أذربيجانيين

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

قارة أوروبا

قره باغ.. العثور على مقبرة جماعية لجنود أذربيجانيين

ممن قضوا على يد الأرمينيين خلال معارك "قره باغ" الأولى في تسعينيات القرن الماضي

مركز الأخبار AA

عثر في إقليم "قره باغ" الأذربيجاني، على مقبرة جماعية تضم رفات 12 جنديا قضوا على يد الأرمينيين خلال المعارك الأولى في تسعينيات القرن الماضي.

وأفاد مراسل الأناضول، أن المقبرة الجماعية عثر عليها في قرية "أديلي" بولاية خوجافنت التي حررتها أذربيجان مؤخراً من الاحتلال الأرميني.

وتم التأكد من أن الجنود يتبعون للجيش الأذربيجاني، من خلال زيهم العسكري والإشارات والرموز التي عليها، فيما يتوقع أنهم أعدموا رمياً بالرصاص، بحسب الثقوب الموجودة على جماجمهم.

وفي حديثه للأناضول، قال ناميغ أفندييف، مسؤول اللجنة الحكومية لشؤون المفقودين والأسرى والرهائن، إنهم أطلقوا في فبراير/ شباط 2022، مشروعاً في "قره باغ" للبحث عن جنود أذربيجان ومواطنيها المفقودين خلال معارك "قره باغ" الأولى.

وأضاف أنه في هذا الإطار، عثروا على مقبرة جماعية تضم رفات 12 جنديا أذربيجانيا، وذلك يوم 26 سبتمبر/ أيلول الماضي.

ولفت إلى استمرار أعمال التحقق من هويات الرفات، عبر الحصول على نماذج من حمضهم النووي.

وبحسب السجلات الرسمية الأذربيجانية، فُقد قرابة 3 آلاف و890 مدنيا وعسكريا أذربيجانيا، خلال معارك "قره باغ" الأولى التي وقعت في بدايات التسعينيات من القرن الماضي.

وفي 27 سبتمبر/ أيلول 2020، أطلق الجيش الأذربيجاني عملية لتحرير أراضيه المحتلة في إقليم "قره باغ"، عقب هجوم شنه الجيش الأرميني على مناطق مأهولة مدنية.

وبعد معارك ضارية استمرت 44 يوما، أعلنت روسيا في نوفمبر/ تشرين الثاني من العام نفسه، توصل أذربيجان وأرمينيا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، ينص على استعادة باكو السيطرة على محافظات محتلة.

+

خبر عاجل

#title#