سياسة

الجيش التركي يُحيّد الواجهة الدعائية لـ "بي كا كا"

الإرهابية الملقبة بـ "زوزان جودي" التي روجتها وسائل الإعلام الغربية كمقاتلة ضد تنظيم "داعش" الإرهابي

وكالة الأناضول

كشف مصدر في الأمن التركي، أن الإرهابية الملقبة بـ "زوزان جودي" التي روجتها وسائل إعلام غربية كمقاتلة ضد تنظيم "داعش" الإرهابي في سوريا، كانت ضمن العناصر الإرهابية التي جرى تحييدها من قبل الجيش التركي جنوب شرقي البلاد منتصف الشهر الماضي.

وأضاف المصدر، الذي فضل عدم نشر اسمه، أن الإرهابية "زوزان جودي"، كانت ضمن 7 عناصر ينتمون لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية، جرى تحييدهم في عملية جوية للجيش التركي ضد مخابئ المنظمة في ريف ولاية شرناق.

وأشار المصدر أن القوات التركية ضبطت جثث الإرهابيين السبعة، بعد أن جرى تحييدهم خلال عملية للجيش في 15 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

ولفت المصدر أن جثة الإرهابية "زوزان تمير"، المعروفة بـ "زوزان جودي"، كانت ضمن 7 عناصر ينتمون لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية.

وكانت وسائل إعلام غربية روجت الإرهابية "زوزان تمير" كمقاتلة ضد تنظيم "داعش" الإرهابي، تقاتل في صفوف "وحدات حماية المرأة" في تنظيم "ب ي د" الذراع السوري لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية، المنضوية في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، وذكرت تلك الوسائل وقتها، أن "تمير" فتاة من مدينة القامشلي السورية وأنها أقسمت على دحر داعش.

ونوه المصدر الأمني، على أن وجود "زوزان تمير" بين الإرهابيين المنتمين لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية، والذين جرى تحييدهم في شرناق التركية الشهر الماضي، يؤكّد بشكل قطعي مدى الارتباط العضوي بين منظمة "بي كا كا" وتنظيم "ب ي د" الإرهابيين.

+

خبر عاجل

#title#