قارة آسيا

السفارة الباكستانية بأنقرة تكرم أكاديميًّا تركيًّا حاز على "نجمة الامتياز"

إنترنت /محرر وكالة الأناضول

أقامت السفارة الباكستانية في أنقرة، حفل تكريم على شرف الأكاديمي التركي، البروفيسور خليل توكر، الذي حاز على وسام "نجمة الامتياز" الباكستاني، تقديرا لجهوده في التعريف باللغة والآداب الأوردية.

وفي كلمة له خلال الحفل الذي أقيم بمقر السفارة في أنقرة، أوضح السفير الباكستاني، سهيل محمود، أن جذور العلاقات التركية الباكستانية التي تمتد لسنوات طويلة، تعود لأسباب كثيرة مثل الدين واللغة والثقافة والتاريخ المشترك.

وأشار السفير الباكستاني إلى أن اللغة الأوردية هي إحدى أهم الروابط الخالدة بين البلدين، وأن اللغتين الأوردية والتركية تحوي على أكثر من 6 آلاف كلمة مشتركة، وأن "أورد" أصلها كلمة تركية.

ولفت السفير إلى افتتاح فرع اللغة الأوردية في جامعتي أنقرة وإسطنبول وجامعة سلجوق بولاية قونيا، وأن هناك عدد كبير من الطلبة الذين تخرجوا من الفرع المذكور.

وأشاد السفير بجهود البروفيسور توكر الذي يحظى بمهنية مميزة، على نشر أبحاث ودرسات وترجمة وتأليف الكتب باللغة الأوردية على مدار أكثر من 30 سنة.

وذكر السفير أن توكر سينظم العديد من الفعاليات خلال الأسابيع المقبلة، بمناسبة الذكرى 70 لإقامة العلاقات التركية الباكستانية.

بدوره، أعرب توكر عن سعادته البالغة لحصوله على الوسام، مقدما شكره للجميع، وأضاف: "أتشرف بالمشاركة في هذا الجمع الذي نظم حول وسام نجمة الامتياز".

وأشار إلى أن مراسم منح الوسام أقيمت لأول مرة في القصر الرئاسي بباكستان، وأنه تشرف بإقامة مراسم ثانية في السفارة الباكستانية بأنقرة.

وأوضح أنه ألّف أكثر من 50 كتابا، نصفها باللغة الأوردية، وكتاب باللغة الانكليزية والباقي باللغة التركية، فيما نشر نحو 200 مقالة.

وشارك في الحفل، رئيس تحرير الأخبار العالمية في وكالة الأناضول، عمر فاروق طوقات، ورئيس قسم اللغات العالمية بالأناضول، محمد أوزتورك، إلى جانب المحامي محمد صواش بولات وآدم ماجد كممثلان لجمعية منتسبو ومتخرجو باكستان.

وخلال الشهر الماضي، قلد الرئيس الباكستاني ممنون حسين، البوفيسور توكر وسام نجمة الامتياز تقديرا لجهوده المبذولة في التعريف باللغة والآداب الأوردية، ومساهمته في التعاون الثقافي بين تركيا وباكستان.

يشار إلى أن البروفيسور خليل توكر هو أكاديمي تركي لديه العديد من الكتب والمقالات حول اللغة والآداب الأوردية، وهو رئيس فرع لغات الشرق وآدابها بكلية الآداب في جامعة إسطنبول.

+

خبر عاجل

#title#