قارة أوروبا

أمينة أردوغان تفتتح مشاريعًا لـ"تيكا" التركية بإحدى الجامعات الأوكرانية

افتتحت سيدة تركيا الأولى، أمينة أردوغان، مساء الإثنين، عدة مشروعات لوكالة التعاون والتنسيق التركية (تيكا)، فى معهد علم الفلك بجامعة تاراس شيفتشينكو بالعاصمة الأوكرانية، كييف.

وكالة الأناضول

جاء ذلك قبيل مغادرة سيدة تركيا الأولى العاصمة الأوكرانية، برفقة زوجها، الرئيس، رجب طيب أردوغان، في ختام زيارة رسمية، توجه بعده لصربيا.

زيارة أردوغان لأوكرانيا، كانت للمشاركة في الاجتماع السادس لمجلس التعاون الاستيراتيجي التركي الأوكراني رفيع المستوى.

والمشاريع التي قامت الوكالة التركية بتنفيذها في المعهد المذكور، عبارة عن غرفة باسم المفكر والعالم القرمي، إسماعيل غسبرالي، وقاعة تدريس تحمل اسم "غاغاؤوز" نسبة لأتراك الغاغاؤوز، وهم شعوب يقطن جزء منهم جنوب غربي أوكرانيا.

كما شملت تلك المشاريع التي افتتحتها أمينة أردوغان، صفًا ذكيًا مجهزًا بسبورات ولوحات ذكية، وكبائن للترجمة الفورية؛ وذلك لإعداد المترجمين ومتخصصي اللغات.

ورافق أمينة أردوغان خلال الزيارة، حاجي بيرام بولاط، منسق "تيكا" لدى أوكرانيا، ورئيس جامعة تاراس شيفتشينكو، بيترو بيه.

وعقب افتتاح المشاريع ألقت سيدة تركيا الأولى كلمة في قاعة احتفالات الجامعة، أكدت خلالها أهمية المساعدات التي تقدمها "تيكا" في مناطق مختلفة من العالم.

وأعربت عن أملها في أن تقدم هذه المشاريع فائدة كبيرة للجامعة الأوكرانية، وأن تجعلها واحدة من أكبر الجامعات على مستوى العالم.

بدوره أشاد رئيس الجامعة، بالمشاريع التي أقامتها "تيكا"، وبما تقدمه الوكالة من إسهامات للنهوض بالدراسات التكنولوجية في أوكرانيا.

تجدر الإشارة أنه منذ العام 1997 وحتى العام الحالي، نفذت "تيكا" 312 مشروعًا في عدد من المجالات بأوكرانيا، كالتعليم والصحة وحماية الميراث الثقافي.

وتعدّ "تيكا"، التي تأسست في 1992، راعيًا ومنسقًا رئيسيًا لمشاريع خيرية كثيرة تنفذها تركيا في مناطق مختلفة من العالم.
ومنذ 2002، زادت "تيكا" من فعالياتها وانتشارها بحملات المساعدات التنموية التي نفذتها خارج البلاد مع ارتفاع مستوى التقدم في تركيا والانفتاح الذي حققته الحكومة في سياساتها الخارجية.

+

خبر عاجل

#title#