باشا عثماني بين ليبيا وعُمان والسلطان قابوس - زكريا كارسون

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

GAZETE YAZARLARI

باشا عثماني بين ليبيا وعُمان والسلطان قابوس

لقد اعترفت إيران بإسقاط طائرة أوكرانية عن طريق الخطأ. حفتر قبل بوقف إطلاق النار في ليبيا. الشوارع الإيرانية والعراقية تنتفض من جديد. والسلطان قابوس سلطان الدولة الخليجية الأكر سعادة، قد توفي. هناك علاقة قائمة بين الأحداث كلها التي تشهدها منطقتنا. ولذلك السبب لا يمكن النظر للأمور عبر رؤية واحدة، ولا القراءات من جهة واحدة، هذا فضلًا عن اقتراح وصفات العلاج. إن وفاة السلطان قابوس سلطان عمان دولة التسامح والتوازنات المعتدلة، قد أعانت للأذهان وللذاكرة عدة أحداث ذات صلة.

إن عمان تمتلك جغرافيا صغيرة نعم لكنها تمتلك إرثًا تاريخيًّا كبيرًا، وهي الدولة العربية الوحيدة التي أسست امبراطورية في المنطقة، شملت معها حتى شرق إفريقيا. بقيت تحت احتلال البرتغاليين منذ ١٥٠٨ حتى ١٦٥٠، ولقد كانت بمثابة منطقة عازلة للإمبراطورية. ولذلك السبب، حافظ اليعربيون على علاقة وطيدة مع الدولة العثمانية، بعد أن طردوا البرتغال من عُمان سنة ١٦٥٠. وما قدّمه اليعربيون أو دولة اليعاربة في ذلك الوقت من كفاح ضد البرتغاليين، ساهم بجلب الأمن لمنطقة الخليج كلها، فضلًا عن أنه خفف عبء الإنفاق العسكري الذي كانت تتحمله الدولة العثمانية. في الواقع، إن طرد اليعربيين للبرتغال من المنطقة، لتصل حتى شرق إفريقيا؛ استطاع العثمانيون تخفيف ثقلهم العسكري في الخليج وشرق البحر الأحمر.

عندما تولت أسرة آل سعيد حكم عمان عام ١٧٥٠، والتي ينتسب لها السلطان قابوس؛ اتخذت من زنجبار مركزًا للحكم، وأنشأت امبراطورية بحرية كبير وصلت حتى باكستان وبلوشستان. إلا أن صراعات داخل الأسرة الحاكمة، تمكنت من سقوط تلك الإمبراطورية، وجعل خليج البصرة تحت تهديد الإنجليز.

إن بدء استخدام السفن البخارية في البحار إلى جانب افتتاح قناة السويس، أدّى إلى توجيه ضربة كبيرة لعمان. وعندما فقدت العائلة الحاكمة، السيطرةَ على مركز أراضيها؛ تم تقسيم البلاد إلى حكم الإمامية في كل من زنجبار ومسقط. أما الدولة العثمانية فإنها حافظت دومًا على علاقاتها بإمام مسقط، والتي وصلت إلى الشكل العسكري حينما تقتضي الحاجة لذلك. حينما بدأت الحركة الوهابية، اصطفت الدولة العثمانية إلى جانب الإمامية في مسقط على محاربتهم، ولقد كانت الدولة العثمانية راضية عن امتداد نفوذ عمان على الجغرافيا التي تمتد حتى حدود قطر. إن طبيعة وقوف الوهابيين ضد المذهب الحاكم في عمان منذ ذلك الوقت، إلى جانب وجود علاقات طيبة مع الدولة العثمانية، جعلت العلاقات ما بين عمان والسعوديين حتى الآن تقف على مسافة. حتى مع بدء الأزمة الخليجية، كان السلطان قابوس على غاية من الدراية، ولقد أظهر ضمنًا أنه يقف بجانب السياسة التركية.

هناك حكايات أخرى لا تُنسى أيضًا تحكي العلاقة ما بين تركيا وعمان:

عندما قامت فرنسا بغزو مصر عام ١٧٩٨، باتت عيون الإنجليز الذي كان يتمتع بوجود في الهند، يوجّه نظره نحو خليج البصرة. ومن أجل الدخول من ممر بحر العرب، أجبروا سلطان عمان على الموافقة. وعندما قبلت عمان مضطرة بالقوة، تبعها بقية شيوخ العرب الآخرون. ليتحول الوجود الإنجليزي في خليج البصرة، إلى احتلال حقيقي، ما بعد الحرب العالمية الأولى. بعد أن سيطرت إنجلترا آنذاك على جميع إمكانيات المنطقة، سمحت لعمان فقط ببعض التحركات المحدودة.

سليمان الباروني الذي ينتسب إلى أبرز العائلات في شمال إفريقيا، قد لعب دورًا مهمًّا في تأسيس دولة عمان الحديثة. فمن هو سليمان الباروني الليبي؟

لقد دخل سليمان الباروني معترك الحياة السياسية للدولة العثمانية، منذ عام ١٩٠٨، وكان في البرلمان نيابة عن ليبيا، وقاتل ضد الإيطاليين، وخلال الحرب العالمية الأولى تمكن من تأسيس جبهة عثمانية في بنغازي، لينتهي مؤخرًا إلى تأسيس جمهورية طرابلس في ليبيا. ذلك الباشا العثماني، الذي دعم النضال الشعبي ضد الطليان، وكان آخر عضو في مجلس الأعيان العثماني.

اضطر الباشا سليمان على مغادرة من ليبيا تحت ضغط الطليان، وبدعوة من السلطان تيمور بن سعيد؛ توجه سليمان إلى عمان عام ١٩٢٤ وشغل العديد من المناصب والمهمات آنذاك. عندما تعيينه رئيسًا للوزراء عام ١٩٢٦، نصّ مرسوم سلطاني على أن الدولة سيعاد تنظيمها من قبل سليمان الباروني، وبالفعل صار مؤسسًّا جديدًا لسلطنة عمان، عبر تجاربها التي اكتسبها في الدولة العثمانية.

لقد ولد السلطان قابوس عام ١٩٤٠، في العام الذي توفي فيه سليمان الباروني، الذي أسس صلة الوصل التركية ما بين عمان وليبيا. ولقد نشأ قابوس إلى حد كبير ضمن مفهوم الدولة الذي ورّثه الباروني. تولى السلطنة عام ١٩٧٠، ليبدأ حركة إصلاح سريعة، ويحظى بدعم الشعب، ويحكم لمدة نصف قرن. أوقف عائدات النفط على أنشطة الإعمار والتعليم. وعلى الرغم من الإنجليز، تمكن من توحيد عمان، ليؤسس دولة غير مفصولة عن تقاليدها. السلطان قابوس الذي سلك نمط علاقات خارجية متوازنة إلى حد بعيد، استطاع منع اندلاع حرب فيما بين دول الخليج وإيران. كما كان يرجح إصلاح أزمات السياسة الخارجية، عبر الطرق الدبلوماسية وليس الحرب، جاعلًا من عمان دولة تسامح عبر سياسات تبنّت السلام الاجتماعي الداخلي.

تعازينا لشعب عمان الشقيق.

+

خبر عاجل

#title#