نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

الاقتصاد التركي

أردوغان : محاولة إغتيال إقتصادية وسنتجاوزها

أردوغان: ينبغي تحويل كافة المدخرات من العملات الأجنبية إلى الليرة التركية والتوجه إلى المؤسسات المالية التي تتعامل بعملتنا.

Mustafa Saado يني شفق

الرئيس أردوغان يلقي كلمة في الاجتماع الموسع لرؤساء أفرع حزب العدالة والتنمية .

أشار الرئيس التركي أردوغان أن ارتفاع سعر صرف الدولار الى 7 ليرات فجأة في أغسطس/ آب بعد أن كان بمستوى ثابت خلال يوليو/ تموز يعتبر دليل على محاولة اغتيال اقتصادية بحد ذاتها.

و أضاف أن ارتفاع سعر صرف العملات الأجنبية مقابل الليرة يرجع لعدم تجاوبنا مع طلبات الولايات المتحدة المُخلة بسيادتنا، وهو ما يشير إلى أن المسألة سياسية بحتة.

وأعلن أن ردنا على أولئك الذين يريدون توجيه ضربات ضد تركيا من خلال سعر الصرف، يتوجب أن يكون عبر الاستفادة من تقلبات سعر الصرف وتوظيفها في الصادرات، بما ينعكس إيجابا على الانتاج وخلق فرص العمل.

وقال أيضا : يجب أن يقتصر استخدام العملات الأجنبية على ما له صلة بالخارج مثل عمليات الاستيراد والتصدير، وعلى المواطنين (الأتراك) الوثوق بعملتهم المحلية .

وأشار إلى أننا لا نواجه مشاكل في قطاعات التعليم والصحة والأدوية، ولا في أي قطاع آخر.

وشدد على أنه ينبغي تحويل كافة المدخرات من العملات الأجنبية إلى الليرة التركية والتوجه إلى المؤسسات المالية التي تتعامل بعملتنا.

ووعد أردوغان الشعب التركي أنه قريبا جدا تركيا ستتجاوز تقلبات الاسعار، لكنها لن تنسى في الوقت نفسه كل من استغل الأزمة (المالية) وكذلك من ضحى خلالها.

وأضاف أن هذا هو الوقت المناسب لتحديد من خانوا البلد والشعب وتمادوا في الانتهازية والإحتكار، وكذلك لتحديد من واصلوا الإنتاج والاستثمار وخلق فرص عمل باستخدام أقصى الإمكانات.

+

خبر عاجل

#title#