إسطنبول وجهة مفضلة للسياح العرب مع اقتراب عيد الأضحى

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

سياحة

إسطنبول وجهة مفضلة للسياح العرب مع اقتراب عيد الأضحى

منطقة السلطان أحمد في إسطنبول تشكل وجهة العرب الأولى لقضاء إجازة عيد الأضحى، حيث تعج بالسياح الباحثين عن أجواء روحانية فريدة دون الابتعاد من مراكز التسوق

مركز الأخبار AA

قبيل عيد الأضحى المبارك، تشهد مدينة إسطنبول إقبالاً كبيراً من السياح العرب والمسلمين الذين اختاروها لقضاء إجازة العيد.

وهذا العام، تضاعف عدد السياح بشكل ملحوظ في تركيا عموماً وإسطنبول خصوصاً، خاصة بعد تخفيف قيود كورونا في تركيا والعالم.

ولأن إسطنبول تزخر بالكثير من المعالم السياحية التاريخية والدينية والترفيهية، فهي تمثّل وجهةً مثالية لقضاء فترة العيد.

العديد من السياح العرب والمسلمين الذين قدموا مؤخراً، يعمدون إلى دمج إجازة العيد مع إجازاتهم الأخرى، ليستمتعوا بمعالم المدينة أطول مدة ممكنة.

عدسة الأناضول رصدت منطقة جامع السلطان أحمد، وهي إحدى أهم المناطق السياحية في المدينة.

آلاف السياح العرب مع عائلاتهم، يجوبون المنطقة وينتقلون بين معالمها بشكلٍ يوميّ، مفتونين بأجوائها الفريدة التي تليق بالعيد الكبير.

الزائر لهذه المنطقة لا بد أن يقصد مسجد السلطان أحمد ومسجد آيا صوفيا الكبير، حيث المظاهر الروحانية في أبهى حللها تغري المؤمنين بتأدية الصلاة فيهما.

ففي مسجد السلطان أحمد يستمتع الزائرون بالطراز المعماريّ النادر الذي يبهر الأبصار، ويحكي قصص عزّ عرفته دولة عظمى حكمت العالم لقرون.

وليس بعيداً عنه، يقف مسجد آيا صوفيا الكبير، الذي يمثل شاهداً على توالي أعظم الحضارات في التاريخ القديم، من البيزنطية وصولاً إلى العثمانية.

ولأن العيد ينعكس إقبالاً مضاعفاً على التسوّق، تعدّ منطقة السلطان أحمد مناسبة جداً لشراء حاجيات العيد من مأكل وملبس.

فالمنطقة تحتوي على سوق ومحال تجارية ومطاعم قريبة من الأماكن السياحية والفنادق من مختلف المستويات، لجذب عدة شرائح من السياح.

وبالقرب من مسجد السلطان أحمد، تمتدّ حديقة غولهانه بجمالها وبهائها، وهي التي تعدّ رئة المنطقة ومحطةً للاستراحة واستنشاق الهواء النقيّ بعيداً عن زحمة المدينة.

وما يجعل تجربة الإقامة في هذه المنطقة أكثر إيجابية، هو كون "السلطان أحمد" مزوّدة بالمرافق والمواصلات اللازمة، بحيث يتمكن السائح من شراء حاجياته والتنقل بسهولة بين المناطق بواسطة الترام.

+

خبر عاجل

#title#