تركيا تعلن إنشاء ثماني قواعد عسكرية في إدلب السورية

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

سياسة

تركيا تعلن إنشاء ثماني قواعد عسكرية في إدلب السورية

مركز الأخبار يني شفق

تواصل القوات المسلحة التركية عملياتها العسكرية في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، العمليات التي بدأتها لحماية أكثر من 4 ملايين سوري متواجدين في المحافظة. فيما وصل تقدّم الجيش التركي إلى حدود منطقة سالف، وجبل الشيخ بركات وحلب.

وحتى الآن حدّدت القوات المسلحة التركية مواقع 4 من القواعد العسكرية، من أصل ثمانية قواعد تهدف تركيا إلى إنشائها.

كما كشفت هيئة الأركان العامة امس الجمعة عن إنشاء نقاط المراقبة الرئيسية. ويُذكر أنّ أول نقاط المراقبة الـ 14 تقع على تل سالف بالقرب من ريحانلي التركية.

والأحد الماضي، أعلن الجيش التركي انطلاق أنشطة استطلاعية لتأسيس نقاط مراقبة لخفض التوتر في إدلب بموجب اتفاق أستانا، باعتباره أحد أطراف قوات مراقبة خفض التوتر المكوّنة من وحدات عسكرية للدول الضامنة لهدنة وقف إطلاق النار في سوريا (تركيا، روسيا، إيران).

تأتي الخطوة التركية بنشر قوات تركية بين مناطق سيطرة المعارضة والنظام السوري في إطار اتفاقية حفض التوتر المتفق عليه بمباحثات أستانة بين تركيا وروسيا وإيران .

ووفقًا للمعلومات التي حصلت عليها صحيفة يني شفق فإنّ مواقع أربعة من أصل ثمانية قواعد عسكرية قد تمّ تحديدها بالفعل، وأولها منطقة جبل بركات، ذات الأهمية الاستراتيجية والتي تطلّ على مناطق من أعلى عفرين وإدلب.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن قاعدة تفتيناز الجوية في جنوب شرق المدينة ومطار أبو ضهور العسكري سيكون نقطتان منفصلتان تستخدمهما القوات المسلحة التركية لإدارة عملياتها في إدلب.

كما نجح الجيش التركي في فرض سيطرته على قرب وادي الضيف والذي كان نقطة الحماية الأكبر لنظام الأسد في سوريا.

من ناحية أخرى، أعلنت هيئة الأركان العامة التركية خلال بيان لها، أنّه اعتبارًا من 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، تمّ إنشاء نقطة المراقبة الرئيسية بالقرب من منطقة ريحانلي كواحدة من ضمن 14 نقطة مراقبة مختلفة تسعى تركيا لإقامتها في المنطقة.

+

خبر عاجل

#title#