"أفيون" التركية تتحضّر لـ بطولة العالم لسباق الدراجات النارية

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

رياضات الدراجات النارية

"أفيون" التركية تتحضّر لـ بطولة العالم لسباق الدراجات النارية

من المقرر أن تقام المرحلة الـ18 من البطولة في أفيون يومي 1 و2 سبتمبر/أيلول المقبل..

مركز الأخبار AA

تواصل ولاية "أفيون" التركية (غرب) استعداداتها على قدم وساق، من أجل استضافة بطولة العالم لسباقات الدراجات النارية "الموتوكروس"؛ تزامنا مع زيادة الإقبال على تركيا خلال الأعوام الأخيرة لتنظيم أهم الفعاليات الرياضية الدولية في أراضيها.
ومن المقرر، وفق معطيات نشرها مؤخرًا "الاتحاد الدولي للدراجات النارية"، أن تُقام المرحلة الـ18 من بطولة العالم لرياضة "الموتوكروس"، في أفيون يومي 1 و2 سبتمبر/أيلول المقبل بمشاركة واسعة من الرياضيين.
وتعمل السلطات التركية على إنشاء حلبة للمسابقات المقرر إقامتها في إطار البطولة، بطول 1625 مترا على مساحة 800 ألف متر مربع، تحت إشراف وتنظيم رئاسة بلدية "أفيون"، ومساهمة وزارة الشباب والرياضة التركية.
وسيتم بث مسابقات بطولة العالم لرياضة "الموتوكروس" في "أفيون"، على الهواء مباشرة على قنوات مختلفة في 140 دولة، ويتوقع أن يشاهدها الآلاف من محبي هذه الرياضة؛ الأمر الذي سيساهم بشكل كبير في الترويج لتركيا.
رئيس بلدية أفيون، برهان الدين جوبان، تحدث إلى الأناضول حول الإجراءات التي تقوم بها البلدية في إطار استعداداتها لاحتضان البطولة الرياضية الهامة على الصعيد الدولي.
وقال جوبان إن بلدية "أفيون" أنشأت حلبة المسابقات الأفضل في تركيا لرياضة "الموتوكروس"، بداخل المجمع الرياضي الكبير في الولاية، ضمن مشروع طوّرته بالتعاون مع "الاتحاد التركي للدراجات النارية"، عام 2015.
وأوضح أن الحلبة خضعت خلال الأشهر الماضية لإضافات جديدة، لتكون من أفضل حلبات السباق في العالم، وأنهم بذلوا جهودا حثيثة من أجل استضافة بطولة العالم لرياضة "الموتوكروس" في سبتمبر/ أيلول المقبل.
وأشار جوبان إلى أن مسؤولي "الاتحاد الدولي للدراجات النارية"، أجروا قبل فترة زيارة إلى أفيون للاطلاع على حلبة المسابقات والبنية التحتية والإمكانات الصحية التي تتمتع بها الولاية، وأن ردود فعل المسؤولين كانت إيجابية جدًا.
وأكّد المسؤول التركي أنهم متحمسون لاستضافة البطولة الكبيرة التي سيتم بثها مباشرة في قنوات أكثر من 140 دولة في العالم؛ فضلًا عن متابعة عشاق الرياضة من خلال شبكة الإنترنت، وخاصة مواقع التواصل.
وأضاف: "سيزور أفيون من أجل الفعالية الرياضية، حوالي 10 آلاف سائح أجنبي، و1500 رياضي، ووفد تقني وحكم ومراقب، إلى جانب 25 ألف مواطن تركي، ونواصل أعمالنا على قدم وساق في المنطقة التي ستقام فيها البطولة".
وحسب جوبان، فإن أعمال إنشاء برج المراقبة، ومباني البث المباشر والمنشآت الاجتماعية، ما زالت متواصلة في الوقت الراهن، ويتوقع أن تستكمل البنية التحتية والفوقية حتى 20 - 25 أغسطس/آب المقبل كحد أقصى.
من جهته، قال رئيس "الاتحاد التركي للدراجات النارية"، محمود نديم أكولكه، في حديث مع الأناضول، إنهم يقومون بأعمال ترويج من أجل البطولة المذكورة منذ حوالي 8 أشهر داخل البلاد وخارجها.
وأشار أكولكه إلى استمرار الأعمال والتحضيرات الأخيرة منذ شهرين تقريبا في حلبة المسابقات التي تقع على مساحة 800 ألف متر مربع، ويبلغ طولها 1625 مترًا.
وبيّن أن الحلبة ستكون من أفضل حلبات السباق للدرجات النارية في العالم، من حيث البنية التحتية والفوقية، وأن البطولة ستعود بفائدة كبيرة على قطاع السياحة التركي.

+

خبر عاجل

#title#