نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

سياسة

"تيكا" في أمريكا اللاتينية.. 172 مشروعا خلال عشر سنوات

افتتحت "تيكا" أول مكتب لها في المنطقة، عام 2014 في المكسيك، ثم كولومبيا بعد عام واحد

وكالة الأناضول


على مدار السنوات الـ10 الأخيرة، بلغت فعاليات وأنشطة الوكالة التركية للتعاون والتنسيق "تيكا" في أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي، 172 مشروعاً، تم إنجازها في إطار سياسات تركيا متعددة الجوانب بتلك المنطقة.
وكانت تركيا، أعلنت سنة 2006 "عام أمريكا اللاتينية والكاريبي"، بعد أن قامت في العام نفسه بتحديث "خطة العمل الخاصة بأمريكا اللاتينية والكاريبي" والتي وضعتها لأول مرة عام 1998.
وتعد "تيكا" من أبرز وأهم المؤسسات التي تساهم في تحقيق الرؤية التركية حول العالم.
كما تعتبر مشاريع التعاون التنموية والمساعدات الإنسانية التي تقدمها تركيا عبر "تيكا" لبلدان أمريكا اللاتينية، وسيلة لتعزيز التضامن مع شعوب تلك البلدان.
وبحسب إحصائيات "تيكا"، فإن مجموع الفعاليات والمشاريع التي قامت بها في قطاعات مختلفة شملت التعليم، والصحة، والزراعة والبنى التحتية لدى أمريكا اللاتينية، بلغ 172 مشروعاً.
**أول مكتب بالمكسيك
وافتتحت "تيكا" أول مكتب لها في المنطقة، عام 2014 في المكسيك، وبعد عام واحد كانت كولومبيا البلد الثاني الذي تفتتح فيه الوكالة مكتبها.
وتسعى "تيكا" إلى أن تكون جسر التواصل بين تركيا وشعوب أمريكا اللاتينية، من خلال مشاريعها المختلفة في المنطقة، والمتمثلة في دعم تأمين فرص العمل للنساء، وإتاحة الاستثمارات، ودعم عملية السلام في كولومبيا،
وغيرها من المشاريع والأنشطة العديدة.
**مشاريع عدة في كولومبيا
ولعل أبرز المشاريع التي نفذتها "تيكا" في كولومبيا، هي إنشاء مدرسة في مدينة "أوريغون" إحدى أهم المدن التي تشهد تطبيق عملية السلام في كولومبيا.
وتتميز بعض مناطق المدينة بصعوبة المواصلات فيها، لطبيعة المنطقة الجبلية وبُعد المنازل عن بعضها البعض، حتى أن بعض المناطق لا يمكن الوصول إليها إلا على ظهر الأحصنة.
وفي إطار "برنامج تشارك الخبرات 2018"، أقامت "تيكا" برنامجاً يتضمن تقديم التعليم باللغة الإسبانية، والأعمال التطوعية، وفعاليات اجتماعية وثقافية لـ 11 طالب جامعي في كولومبيا.
من جهة أخرى، قدمت "تيكا" قاربين لمدرسة بعيدة عن مركز بلدة "الشاركو" الكولومبية، لتأمين الوصول السهل لـ 300 طالب لدى المدرسة.
كما قامت "تيكا" بترميم مدرسة مصطفى كمال أتاتورك في تشيلي، بناء على أوامر من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خلال زيارته لها عام 2016.
وفي إطار أعمال الترميم هذه، تم تجديد أرضية المدرسة التي تضم 280 طالباً، إضافة إلى تحسين ساحتين مخصصتين للرياضة وأخرى للعب داخل المدرسة.
**المشاريع الصحية وإنشاء المشافي
ومن بين المجالات الأخرى التي تواصل فيها "تيكا" فعالياتها، هي المجال الصحي، حيث قدمت العديد من الأجهزة والآلات الطبية لمشافي مختلفة في كولومبيا، وبيرو، والبرازيل.
وفي عام 2017 وضمن إطار "مشروع إكساب ذوي الاحتياجات الخاصة للمجتمع"، قدمت "تيكا" جميع مستلزمات مركز لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة في بلدة "سانتا روسا دا جابال" الكولومبية، فيما قدمت 3 سيارات إسعاف في كل من بلدان سورينام، وبوليفيا وغيانا.
وإلى جانب هذا، أنشأت "تيكا" وحدة عناية مشددة للأطفال حديثي الولادة لدى مركز صحي بولاية باجا كاليفورنيا المكسيكية، إضافة إلى مشاركتها في وضع حجر الأساس لمركز صحي من المزمع إنشاؤه في إحدى مدن مقاطعة أواكساكا بالمكسيك أيضاً.
**دعم اللاجئين الفلسطينيين في تشيلي
اللاجئون الفلسطينيون البالغ عددهم 500 ألف شخص في تشيلي نالوا نصيبهم أيضاً من مساعدات الوكالة التركية التي أنشأت لهم داراً للعجزة ومركزاً للعناية الصحية.
كما تقدم "تيكا" دعمها لنادي رياضي لكرة القدم أسسه أشخاص من أصول فلسطينية في تشيلي، وتعتزم بناء ملعب لممارسة تدريباتهم فيها.
ومن مشاريع "تيكا" الأخرى في تشيلي، ترميم وتحسين جامع السلام في العاصمة سانتياغو.
**الأنشطة النسوية
وفيما يخص دعم الأنشطة النسوية، قدمت "تيكا" الدعم لـ 55 امرأة في كولومبيا لتربية الدجاج وإنتاج البيض.
كما تواصل الوكالة التركية للتعاون والتنسيق، تقديم دعمها في مجال الاقتصاد والبنى التحتية أيضاً في بلدان أمريكا اللاتينية.
هذا وكانت "تيكا" من أوائل المنظمات التي قدمت المساعدات الإغاثية لسكان المكسيك المتضررين من الزلزال الذي وقع العام الماضي.

+

خبر عاجل

#title#