تركيا باقية في جزيرة سواكن الاستراتيجية 99 عام

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

سياسة

تركيا باقية في جزيرة سواكن الاستراتيجية 99 عام

مركز الأخبار يني شفق

قال وزير العلاقات الدولية السابق في السودان إدريس سليمان في تصريح خاص لصحيفة يني شفق التركية عن تفاصيل عقد إيجار الجزيرة الاستراتيجية لتركيا (سواكن) والذي سيدوم 99 عامًا أن الوضع في جزيرة سواكن السودانية لن يتغير حتى مع وصول إدارة جديدة إلى البلاد.

وكجزء من الاتفاقيات التي تم توقيعها خلال زيارة الرئيس رجب طيب أردوغان إلى البلاد، استأجرت تركيا جزيرة سواكين السودانية على البحر الأحمر لمدة 99 عاماً بهدف تطوير مينائها الذي كان في الحقبة العثمانية كمركز سياحي.

الحكم العسكري لا يمكن أن يستمر

وأشار سليمان إلى أنه من المستحيل على المجلس العسكري أن يبقى في السلطة، مشيراً إلى أن "الجيش يدير السودان حالياً بسبب فراغ سياسي، ومع ذلك فإنه وضع مؤقت سيتم علاجه من خلال الانتخابات فالشعب السوداني يريد أن يكون له حرية الاختيار في من سيحكمه.

'ليست مسألة حكومة'

كما أكد سليمان على العلاقات التاريخية للسودان مع تركيا، مشيراً إلى أنها ستواصل تطويرها في المستقبل.

"وأشار أن لعلاقات ستكون أقوى وشدد على أنه هذه ليست مسألة حكومة أو رئيس دولة، إنها أعمق بكثير من ذلك.

وأشار إذا وصلت حكومة ديمقراطية إلى السلطة، فإنها ستقيم علاقات سودانية تركية أقوى ومن خلال خبرتها، ستقدم تركيا الدعم الاقتصادي والسياسي في هذا الصدد مشيراً إلى أن السودان يحتاج إلى أن تمضي تركيا قدماً وبغض النظر عن من يحكم السودان، فعليهم أن يحافظوا على علاقات جيدة مع تركيا، وعليهم أن يفعلوا ذلك". ..

ويجدر بالذكر أن المسلمين الأفارقة استخدموا جزيرة سواكن، إحدى أقدم الموانئ البحرية فى إفريقيا، وخرجوا للحج إلى مكة المكرمة في المملكة العربية السعودية .

وقد استخدم العثمانيون المدينة الساحلية - التي كانت تحت الحكم العثماني بين عامي 1555 و1865 - لتأمين محافظة الحجاز - غرب المملكة العربية السعودية الحالية - من المهاجمين في البحر الأحمر.

+

خبر عاجل

#title#