أردوغان: الاتفاقية مع ليبيا ستنفذ ولن نسحب سفننا من المتوسط

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

سياسة

أردوغان: الاتفاقية مع ليبيا ستنفذ ولن نسحب سفننا من المتوسط

وقال الرئيس التركي:- لن نتخلى عن حقوقنا ولن نجعل حقوق القبارصة الأتراك لقمة سائغة كما أننا لن نطالب بشيء ليس من حقنا- هناك من يسعى لتأجيج التوتر بدلًا من التقاسم العادل لموارد الهيدروكربون في شرق البحر المتوسط- تركيا لا تسمح بانتهاك حقوقها ولا مصالح القبارصة الأتراك

مركز الأخبار AA

شدّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على أن تركيا لن تسحب سفن التنقيب من شرق البحر الأبيض المتوسط، والاتفاقية التي أبرمتها مع ليبيا ستطبق بجميع بنودها.

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال مشاركته بولاية أدرنة شمال غربي البلاد، في مراسم ربط خط أنابيب الغاز العابر للأناضول "تاناب" مع خط الأنابيب العابر للأدرياتيكي "تاب".

وقال أردوغان إن "جميع بنود الاتفاقية بين تركيا وليبيا ستدخل حيز التنفيذ أيضًا"، "وأعمال التنقيب التي نقوم بها سينبثق عنها السلام والازدهار وليس الصراع والدماء".

وحول سفن التنقيب التركية شرق المتوسط، أكّد أردوغان أن تركيا لن تسحب سفنها من هناك إذعانا لصراخ البعض وعويله.

وأضاف: "لن نتخلى عن حقوقنا ولن نجعل حقوق القبارصة الأتراك لقمة سائغة، كما أننا لن نطالب بشيء ليس من حقنا".

وتابع: "هناك من يسعى لتأجيج التوتر بدلًا من التقاسم العادل لموارد الهيدروكربون في شرق البحر المتوسط، ويلجأ إلى لغة التهديد والإبتزاز رغم وجود إمكانية التقاسم العادل".

واستدرك في السياق ذاته: "لا توجد دولة فوق القانون الدولي".

أردوغان، شدّد أيضًا على أن "تركيا لا تسمح بانتهاك حقوقها ولا مصالح القبارصة الأتراك".

والأربعاء، استقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج، في قصر دولما بهتشة بمدينة إسطنبول.

وأعلن مكتب الاتصال في الرئاسة التركية، أن حكومتي البلدين وقعتا مذكرتي تفاهم؛ الأولى حول التعاون الأمني والعسكر، والثانية حول السيادة على المناطق البحرية، التي تهدف لحماية حقوق البلدين وفق القانون الدولي.

+

خبر عاجل

#title#