زعماء المجلس التركي يعقدون قمة 2020 في تركستان الكازاخية

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

قارة آسيا

زعماء المجلس التركي يعقدون قمة 2020 في تركستان الكازاخية

الخريف المقبل

مركز الأخبار AA

أعلنت كازاخستان، الخميس، أنها تعتزم استضافة القمة السنوية لمجلس التعاون للبلدان الناطقة بالتركية (المجلس التركي) الخريف المقبل.

جاء ذلك على لسان رئيس الوزراء الكازاخستاني عسكر مامين، في تصريحات للصحافة المحلية، قال فيها إن بلاده تعتزم استضافة أعمال القمة السنوية للمجلس التركي خلال العام الحالي في مدينة تركستان جنوبي البلاد.

وأضاف مامين أن حكومة بلاده تولي أهمية كبرى لتنمية مدينة تركستان، لا سيما أنها تقع في قلب آسيا الوسطى.

ولفت إلى أن حكومة بلاده تعمل حاليا من أجل استكمال بناء جميع المنشآت والمرافق تركستان في الوقت المحدد ضمن الاستعدادات الجارية لاستقبال زعماء العالم التركي.

وفي يونيو/حزيران 2018، قام الرئيس المؤسس لكازاخستان نور سلطان نزارباييف بتغيير اسم مقاطعة جنوب كازاخستان إلى تركستان، ونقل مركز المقاطعة من مدينة شيمكنت إلى تركستان.

وأعلنت الحكومة الكازاخستانية عن استثمار ما يقرب من 1.4 مليار دولار في الفترة 2019-2020 لصالح دعم البنية التحتية في تركستان.

وتعود بدايات تأسيس المجلس التركي إلى القمة التاسعة لزعماء البلدان الناطقة باللغة التركية، التي احتضنتها مدينة نخجوان الأذرية، في 3 أكتوبر/تشرين الأول 2009.

وتم الإعلان رسميا عن تأسيس "المجلس التركي"، الذي يضم تركيا وأذربيجان وكازاخستان وقرغيزيا وأوزبكستان، خلال القمة العاشرة لزعماء البلدان الناطقة بالتركية، التي استضافتها مدينة إسطنبول يومي 15 ـ 16 سبتمبر/أيلول 2010.

وتعتمد 7 دول التركية ولهجاتها لغة رسمية لها، وهي تركيا وأذربيجان وجمهورية شمال قبرص التركية وتركمانستان وأوزبكستان وقرغيزيا وكازاخستان، وتمتلك تلك الدول لغة وتاريخا وحضارة مشتركة.

+

خبر عاجل

#title#