رياضي فرنسي: رغم كورونا.. أشعر بالأمان أكثر في تركيا

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

كرة السلة

رياضي فرنسي: رغم كورونا.. أشعر بالأمان أكثر في تركيا

أدريان مورمان لاعب كرة السلة الفرنسي المحترف بنادي "أناضولو إفيس":- أشعر بالأمان على نفسي أكثر في إسطنبول- فريق "أناضولو إفيس" يتمتع بروح طيبة، ومن السهل على أي لاعب جديد التأقلم والتكيف مع الفريق بسرعة- أسسنا فريقًا قادرًا على إحراز البطولة في الدوري التركي والدوري الأوروبي- اهتموا بعائلاتكم ولا تخرجوا من بيوتكم فهذا هو أهم شيء عليكم القيام به

مركز الأخبار AA

أدريان مورمان، لاعب كرة سلة فرنسي، يحترف بنادي "أناضولو إفيس" التركي، لم يغادر تركيا إلى وطنه الأم خلال جائحة كورونا، وبقي فيها مع عائلته، لكونها "أكثر أمنا" خلال مرحلة تفشي الوباء.

وفي حوار مع الأناضول أوضح مورمان أن "عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في فرنسا أكثر من تركيا، وأن أكثر من 20 ألفًا فقدوا حياتهم بسبب الفيروس".

وأردف أنه "لم يرغب في مغادرة تركيا لأن الوضع في فرنسا أسوأ".

ولفت إلى أنه "سوف يعود إلى فرنسا، بعد الانتهاء من الدوري التركي ودوري أبطال أوروبا".

واستدرك: أما في حالة ذهبت الآن واستؤنفت الدوريات مرة أخرى، فسوف اقضي أسبوعين في الحجر الصحي".

وأكد مورمان البالغ من العمر اثنين وثلاثين عامًا أن "إحصائيات الأعداد في تركيا منخفضة أكثر منها في بلاده".

وتابع: "تركيا أكثر أمانًا، وقد رُزقت بمولود جديد في شهر ديسمبر الماضي ولا أريد أن أخاطر بعائلتي".

وأردف: "أشعر بالأمان على نفسي أكثر في إسطنبول".

** تدريب مع الحفاظ على الإجراءات الوقائية

وأضاف مورمان أنه لا يفكر في التوجه إلى فرنسا مع عائلته حتى الانتهاء من بطولة الدوري الأوروبي (دوري الخطوط الجوية التركية).

واستطرد: "نحن نمر بأوقات عصيبة. لقد فتح نادي إفيس منشآته. وأنا أتوجه يوميًا للتدريب من الساعة الحادية عشرة ونصف صباحًا وحتى الساعة الثانية ظهرًا، وذلك للحفاظ على لياقتي البدنية".

وتابع: "أقضي وقتي مع زوجتي وابنتيّ، وفي التدريب ننقسم إلى مجموعتين، ولا نلعب مع بعضنا البعض ولكن مع المدرب المساعد".

واستكمل قائلا: "ومن الناحية الوقائية نتدرب بشكل فردي، ونطلق التسديدات منفردين ولا يملس أحدنا الكرات التي لمسها الآخر".

وأضاف: "أقوم بغسل يديّ بشكل دوري، واستخدم المطهرات باستمرار".

وأشار مورمان إلى أن "وباء كورونا قد تسبب في مشكلات اقتصادية كبيرة في جميع المجالات بينها مجال الرياضة".

ولفت إلى أن "هذا الوضع قد يستمر لعامين أو ثلاثة، وأنهم لا يعلمون ماذا سيحدث بعد ذلك".

** نرغب في مواصلة اللعب

وأوضح مورمان أن نادي أناضولو إفيس "قدم موسمًا رائعًا، وحقق أرقاماً قياسية على مدى أسابيع متتالية وحقق انتصارات في 24 مباراة".

وأعرب عن أمله في "مواصلة اللعب لمواصلة تلك الانتصارات".

واستطرد: " لقد أسسنا فريقًا قادرًا على إحراز البطولة في الدوري التركي والدوري الأوروبي".

وقال: إذا تم توفير بيئة آمنة وصحية فنحن نريد أن نواصل اللعب، وأنا على أتم الاستعداد لأنني مستمر في التدريب".

- خفض الرواتب أمر طبيعي

وفي رده على سؤال حول ردة فعله حيال قيام الأندية بتخفيض أجور اللاعبين في ظل هذه الأزمة، قال مورمان إنهم "ناقشوا الأمر مع رابطة لاعبي الدوري الأوروبي وتم بالفعل تخفيض الرواتب لمدة شهرين".

وأضاف أنهم "يتفهمون موقف الأندية جيداً لأنه لم يعد لديها دخل تحققه من المباريات إلا أنه يرى ضرورة مناقشة الأمر مجدداً بعد انتهاء الوباء".

ولفت إلى أنه "يرى تخفيض الرواتب أمراً طبيعياً نظراً لإغلاق كل الأماكن تقريباً وعدم قدرة الرعاة على تحقيق أي مكاسب".

وأوضح مورمان أنه "يتم العمل على إيجاد حلول ترضي الأندية واللاعبين".

وأشار إلى أن "عقده مع الفريق لا يزال مستمراً لمدة عام آخر وأنه يشعر بأنه في حالة جيدة مع فريق أناضولو إفيس".

وأضاف أنه "سينتظر للموسم المقبل أملاً أن يعود كل شيء لطبيعته من جديد".

وعن شعوره تجاه إقامة مباريات الأسبوع الأخير من الدوري الممتاز لكرة السلة بدون جمهور، قال مورمان "لقد كان أمرًا غريبًا، فنحن نحتاج إلى تشجيع الجماهير للعب بشكل جيد، فهم من يقدمون الدعم لنا في حال ساءت الأمور في الملعب".

وأضاف: لقد شعرت بالسوء، إذ نرغب في مشاركة الكرة مع جماهيرنا، وأن نلعب معهم.

واستدرك: كما شعرت بالحزن والفتور في مباراة لعبناها مع فريق "تورك تليكوم"، لعدم وجود جمهور.

ولفت إلى أن المباريات بدون جمهور، عديمة الطاقة والإيجابية، فلا معنى للعب بدونهم.

وفي إطار نية إقامة نهائيات بطولة الدوري الأوروبي في مدينة واحدة، صرح مورمان بأنها "فكرة سديدة بالنسبة له"، لأنها تؤدي إلى تقليل المخاطر المترتبة على الإصابة بكورونا.

- الروح داخل الفريق طيبة للغاية

وأضاف مورمان أن فريق "أناضولو إفيس" يتمتع بروح طيبة، ومن السهل على أي لاعب جديد التأقلم والتكيف مع الفريق بسرعة.

- تركيا.. هنا بيتي ووطني الثاني

وأضاف الرياضي الفرنسي أن "تركيا بيته ووطنه الثاني".

وأعرب عن إعجابه بجمال إسطنبول وطيبة أهلها ومناسبتها للحياة مع أسرته فيها.

واختتم مورمان حديثه بتوصية للجميع بضرورة البقاء في المنزل قائلا: "اهتموا بعائلاتكم ولا تخرجوا من بيوتكم فهذا هو أهم شيء عليكم القيام به".

وأضاف: "علينا أن نراعي القواعد جيدًا، ففي حالة لمسنا شيئًا، يجب ألا نلمس وجوهنا بأيدينا".

واستدرك: لقد مات بعض أقاربنا في فرنسا جراء الفيروس، لذا يجب على الجميع أخذ الحيطة والحذر.

وأناضولو إفيس، هو فريق كرة سلة تركي للمحترفين تأسس في سنة 1976، ومقره في إسطنبول، ويلعب في الدوريين التركي والأوروبي لكرة السلة.

+

خبر عاجل

#title#