الدرّاج التركي صوفو أوغلو من تحت الأنقاض إلى منصات التتويج

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

رياضات الدراجات النارية

الدرّاج التركي صوفو أوغلو من تحت الأنقاض إلى منصات التتويج

حياة مليئة بالآلام والنجاحات

مركز الأخبار AA
تمتلئ حياة الدرّاج التركي كنعان صوفو أوغلو بالمفارقات الغريبة بدءً من نجاته وإنقاذه من الموت عبر انتشاله من تحت الأنقاض عقب زلزال مدمّر ضرب منطقة مرمرة في أغسطس/آب 1999، وأدى لمقتل الآلاف وإصابة مئات الآلاف الآخرين، وانتهاءً بتتويجه للمرة الخامسة ببطولة "سوبر سبورت" الدولية للدراجات النارية.

بدأ شغف صوفو أوغلو (31 عامًا) بالدراجات النارية، منذ الصغر من خلال نشأته مع والده الذي كان يعمل في تصليح الدراجات، بولاية صقاريا، شمال غربي تركيا، قبل أن يقع الزلزال وتخسر عائلته أملاكهم وسيارتهم، ويدخلون في ضائقة مالية شديدة، وهو في عمر الخامسة عشر.

ورغم معارضة عائلته، خاصة والدته، لرياضة الدراجات النارية لـ"خطورتها"، إلّا أن صوفو أوغلو بدأ ممارسة رياضته المحببة بشكل رسمي في 2002، وذلك في عام فقد فيه أخيه الأكبر الذي لقي مصرعه جراء حادث سير.

وشارك الرياضي التركي في مسابقات "ياماها" بألمانيا، قبل أن يتوجه عام 2005 إلى بطولة "سوبر سبورت" الذي حفر اسمه فيها بأحرف من ذهب، وهيمن على نحو نصف ألقابها خلال السنوات الأخيرة.

وفي المشاركة الثانية له، تمكن صوفو أوغلو من الفوز باللقب العالمي الأول له عام 2007، ليعود ويتوج باللقب مرة أخرى عام 2010 ويعتلي منصة التتويج ويرتدي "القبعة العثمانية"، وذلك بعد فقده مثله الأعلى أخيه الأكبر بعامين.

وتتواصل حياة صوفو أوغلو المليئة بالآلام والنجاحات، ليفقد أباه عام 2011، قبل أن يتوّج بلقبه العالمي الثالث عام 2012.

ونجح الدراج التركي في التتويج بالبطولة الدولية عام 2015، التي شهدت حدثًا أليمًا لصوفو أوغلو خلال خوضه السباقات، حيث تعرض رضيعه الصغير (5 شهور) لوعكة صحية شديدة، إلّا أنه رفض ترك حلبة السباق خلال تلقي رضيعه العلاج ليلعب كما قال "من أجل ابنه"، الذي فقده بعد فوزه ببطولته الرابعة.

وفاز صوفو أوغلو الأحد الماضي، بلقبه الخامس لبطولة سوبر سبورت، ليحطم الرقم القياسي الشخصي والعالمي، ويصبح أول رياضي يحقق اللقب 5 مرات، إضافة لكونه ثاني لاعب في تاريخ البطولة يحقق اللقب مرتين متتاليتين، بعد تتويجه العام الماضي.

كما يعتبر الدراج التركي أول متسابق يصل لسرعة 400 كم في الساعة، حيث تمكن من قيادة دراجته النارية بتلك السرعة فوق رابع أطول جسر معلق في العالم "عثمان غازي" بمنطقة يالوفا شمال غربي تركيا، في 30 يونيو/حزيران، قبل افتتاحه بيوم واحد.



+

خبر عاجل

#title#