نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

الشرق الأوسط

محكمة إسرائيلية تفرج عن أحد قتلة عائلة دوابشة الفلسطينية

قاصر إسرائيلي متهم بالمشاركة في قتل عائلة دوابشة في الضفة الغربية عام 2015 وتم تحويل للسجن المنزلي

وكالة الأناضول


أطلقت محكمة إسرائيلية، اليوم الخميس، إلى "السجن المنزلي"، سراح إسرائيلي متهم بالمشاركة في قتل عائلة فلسطينية .
وقال الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية إن المحكمة المركزية في اللد (وسط) أفرجت عن قاصر متهم بالمشاركة في قتل 3 أفراد من عائلة دوابشة الفلسطينية في بلدة دوما شمالي الضفة الغربية في العام 2015.
ويحظر القانون الإسرائيلي نشر أسماء القصر، في حال خضوعهم للمحاكمة.
وكانت الشرطة الإسرائيلية قد اعتقلت إسرائيليا بالغا، وآخر قاصرا بتهمة قتل أفراد عائلة دوابشة، وهم نيام بإحراق منزلها باستخدام مواد شديدة الاشتعال.
ولم ينجُ من حادثة الحريق إلا الطفل أحمد، الذي ما زال يتلقى العلاج بعد مقتل والده سعد، وأمه ريهام، وشقيقه الرضيع علي.
وكان القاصر الإسرائيلي قد التمس مؤخرا ضد المحققين الإسرائيليين زاعما أنه اعترف بالتهم الموجهة إليه تحت الضغط، حيث قررت المحكمة بطلان الأدلة التي تم الحصول عليها تحت الضغط.
واستنادا إلى الصحيفة الإسرائيلية، فإن القاصر اعتقل قبل عامين وتم توجيه الاتهام له بالتآمر لتنفيذ عملية قتل.
وقالت:" قررت المحكمة اليوم إطلاق سراحه إلى السجن المنزلي بعد تثبيت إسوارة الكترونية لإثبات أنه لم يغادر المنزل".

+

خبر عاجل

#title#