ألمانيا تتسلم أطفال مواطنيها الملتحقين بصفوف "داعش"

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

قارة أوروبا

ألمانيا تتسلم أطفال مواطنيها الملتحقين بصفوف "داعش"

وفق الصحافة الألمانية، فإن 117 طفلا يحملون الجنسية الألمانية، يتواجدون حاليا في الشمال السوري.

مركز الأخبار AA

بدأت السلطات الألمانية، الإثنين، استلام أطفال مواطنين ألمان كانوا يقاتلون في صفوف تنظيم داعش الإرهابي.

جاء ذلك على لسان وزير الخارجية الألماني هايكو ماس في مؤتمر صحفي مع نظيره الكازاخي "بيبوت أتامكولوف" بالعاصمة برلين.

وأوضح ماس أن 4 أطفال ألمان غادروا، الإثنين، الشمال السوري، متوجهين إلى ألمانيا.

وأكد ماس أن حكومة بلاده تواصل العمل من أجل إعادة مزيد من أطفال مقاتلي داعش إلى ألمانيا.

وتابع قائلا: "لا يمكن أن يُحاسب الأطفال على أفعال آبائهم، هؤلاء لا يزالون صغارا".

من جانب آخر قالت وزارة الخارجية الألمانية في بيان، أن مسؤولين في القنصلية الألمانية بمدينة أربيل العراقية، استلموا الأطفال الأربعة، لإرسالهم إلى البلاد.

يذكر أن الشارع الألماني ناقش مطولا مسألة إعادة أطفال مقاتلي داعش من حملة الجنسية الألمانية، إلى البلاد.

وكانت المحكمة الإدارية في العاصمة برلين، أقرت في يوليو/ تموز الماضي، بوجوب إعادة الحكومة الألمانية لأطفال المقاتلين إلى البلاد.

ووفقا للصحافة الألمانية، فإن 117 طفلا يحملون الجنسية الألمانية، يتواجدون حاليا في الشمال السوري.

+

خبر عاجل

#title#