تركيا.. أمهات ديار بكر تتحدي الثلوج وتواصل الاعتصام لليوم 164

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

الشرق الأوسط

تركيا.. أمهات ديار بكر تتحدي الثلوج وتواصل الاعتصام لليوم 164

للمطالبة باستعادة أبنائهن المختطفين من قبل منظمة "بي كا كا" الإرهابية

مركز الأخبار AA

تواصل أمهات لليوم الـ164 على التوالي، الاعتصام أمام مقر حزب "الشعوب الديمقراطي" بولاية ديار بكر، جنوب شرقي تركيا، للمطالبة باستعادة أبنائهن المختطفين من قبل منظمة "بي كا كا" الإرهابية.

ولم تمنع الثلوج والطقس البارد في الولاية، الأمهات من مواصلة اعتصامهن أمام مقر الحزب المذكور، أملا باستعادة أبنائهن وبناتهن المختطفين.

وحملت الأسر المعتصمة صور أبنائها وبناتها المختطفين، وسط ترديد شعارات تندد بالحزب والمنظمة الانفصالية.

وقالت الأم سهيلا دمير، في تصريح للصحفيين، إن الثلوج لن تطفئ حرقة شوقها لابنتها التي اختطفتها المنظمة بولاية أغري شرقي البلاد.

وأضافت أنها مصممة على مواصلة الاعتصام إلى حين احتضان ابنتها مرة أخرى.

بدوره، قالت الأم فاطمة بنغول إن الثلوج وموجة البرد القارص لا يخيفاها، ولا يمكن أن يمنعاها عن مواصلة الاعتصام، وأنها ستواصل الاعتصام إلى حين عودة ابنها تونجاي المختطف لدى المنظمة.

ومنذ 3 سبتمبر/أيلول 2019، تستمر الأمهات في الاعتصام رغم ظروف الطقس الصعبة؛ إذ يعتبرن "حزب الشعوب الديمقراطي" المسؤول عن اختطاف أبنائهن وزجّهم في صفوف المنظمة الإرهابية.

وإضافة إلى دعم عبّر عنه الرئيس رجب طيب أردوغان في أكثر من مناسبة، تحظى الأمهات المعتصمات بدعم من وزراء وسياسيين وفنانين وصحفيين وكتاب ورياضيين ومنظمات مدنية ورجال دين.

وحظي الاعتصام أيضا بدعم "جمعية أمهات سريبرينيتسا" في البوسنة والهرسك، وعضو البرلمان الأوروبي توماس زديتشوفسكي، وسفراء في أنقرة؛ حيث أجروا زيارات لولاية ديار بكر، والتقوا بالأمهات المعتصمات.

+

خبر عاجل

#title#