أذربيجان تواصل تكبيد الجيش الأرميني خسائر فادحة

نحن نضع ملفات الارتباط بشكل مناسب وبطريقة محدودة ومشروعة مع سياسة البيانات. يمكنكم مراجعة سياسة البيانات الخاصة بنا للاطلاع على المزيد من التفاصيلمعلومات مفصلة..

قارة آسيا

أذربيجان تواصل تكبيد الجيش الأرميني خسائر فادحة

الجيش الأذربيجاني تمكن من تدمير 7 دبابات، ومنظومتي صواريخ غراد، وعدة مدافع للقوات الأرمينية

مركز الأخبار AA

أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية، استمرار قواتها المسلحة في تكبيد الجيش الأرميني، خسائر فادحة، في الاشتباكات المستمرة ليلة السبت.

وقالت الوزارة في بيان، إن الجيش الأذربيجاني تمكن من كسر خطوط دفاع القوات الأرمينية في عدة نقاط، وأحرز تقدما فيها، لافتة إلى سيطرته على عدد من التلال والمواقع الاستراتيجية.

وأضاف البيان أن الجيش الأذربيجاني كبّد نظيره الأرميني خسائر فادحة، حيث تمكن من تدمير 7 دبابات، ومنظومتي صواريخ غراد، و8 مدافع "دي-30"، ومدفع "دي-20"، و10 عربات محملة بالذخيرة.

وأشار إلى مقتل وإصابة عد كبير من جنود الجيش الأرميني، لافتا إلى فرار نحو 300 جندي من فوج الآليات الأول من مواقعهم.

وشدد على استمرار الجيش الأرميني في انتهاك الهدنة الإنسانية بين البلدين، حيث استهدف بقذائف المدفعية مدن ترتر، وأغدام، وبردة، وآقجبدي.

وفي وقت سابق السبت، أعلن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، تحرير جيش بلاده كامل مدينة فضولي من الاحتلال الأرميني.

في 27 سبتمبر/ أيلول الماضي، أطلق الجيش الأذربيجاني عملية في "قره باغ"، ردا على هجوم أرميني استهدف مناطق مدنية، وتمكن الجيش خلالها من تحرير مدينتي جبرائيل وفضولي، وبلدة هدروت، وعشرات القرى.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، تم التوصل إلى هدنة إنسانية في موسكو، بين وزراء خارجية أذربيجان وأرمينيا وروسيا، لكن يريفان خرقتها بعد أقل من 24 ساعة بقصفها مدينة كنجة، ما أسفر عن مقتل وإصابة مدنيين.

وبلغت حصيلة القصف الأرميني على المناطق السكنية الأذربيجانية منذ 27 سبتمبر، 60 قتيلا وتجاوز عدد المصابين 267 (أرقام رسمية).

+

خبر عاجل

#title#