رام الله تدعو السودان لتسليمها أموالا فلسطينية مصادرة

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

الشرق الأوسط

رام الله تدعو السودان لتسليمها أموالا فلسطينية مصادرة

رئيس هيئة الشؤون المدنية بالسلطة الفلسطينية عقّب على أنباء عن مصادرة أصول منقولة وغير منقولة لفلسطينيين

مركز الأخبار AA

دعت السلطة الفلسطينية، السبت، السودان، لتسليمها أموالا منقولة وغير منقولة تعود لفلسطينيين، صادرتها سلطات الخرطوم.

جاء ذلك في تغريده للوزير حسين الشيخ، رئيس هيئة الشؤون المدنية، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح.

وغرد الشيخ: "نتمنى على دولة السودان الشقيقة، التي كانت دوما شعبا وحكومة مع شعب فلسطين، أن تسلم الأموال المنقولة وغير المنقولة التي تمت مصادرتها إلى دولة فلسطين ولحكومة فلسطين".

وأضاف: "الشعب الفلسطيني أحوج ما يكون لهذه الأموال، وتحديدا شعبنا العظيم الذي يرزح تحت الحصار في غزة هاشم".

والخميس، نقلت وكالة "رويترز"، عن مصادر لم تسمها، أن السلطات السودانية "تمكنت من مصادرة جميع أصول حركة حماس على أراضيها".

وبحسب الوكالة، فقد تضمنت "أصول حماس في السودان فنادق وعقارات وشركات متعددة الأغراض وأراضٍ وشركة صرافة".

ولم يصدر تعليق رسمي من السلطات السودانية حول ما أوردته الوكالة في حينه.

لكن حركة حماس، ناشدت، الجمعة، رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، ورئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك، "التدخل شخصيا لإيقاف حالات التعرض للفلسطينيين في السودان، المتمثلة في مصادرة استثماراتهم ومنازلهم وأموالهم الشخصية وشركاتهم، التي اكتسبوها بطريقة قانونية، وبعلم مؤسسات الدولة السودانية، وموافقتها".

ونفت الحركة، ما أوردته وسائل إعلام عن وجود استثمارات لها في السودان، ومصادرتها من قبل لجنة أمنية تتبع للحكومة السودانية.

وأشارت إلى أن "الأصول المذكورة في التقارير الإعلامية تعود ملكيتها لرجال أعمال ومستثمرين فلسطينيين، ليس لهم أي صلة تنظيمية بالحركة".

+

خبر عاجل

#title#