"الجهاد الإسلامي" تدعو لمسيرات "غاضبة" في الضفة الجمعة

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

الشرق الأوسط

"الجهاد الإسلامي" تدعو لمسيرات "غاضبة" في الضفة الجمعة

نصرة للأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام بالسجون الإسرائيلية

مركز الأخبار AA

دعت حركة "الجهاد الإسلامي" الخميس، الفلسطينيين في الضفة الغربية، للخروج في مسيرات "غاضبة" الجمعة، نصرة للمعتقلين في السجون الإسرائيلية.

وقال طارق عز الدين المتحدث باسم الحركة، في بيان وصل الأناضول نسخة منه: "ندعو جماهير الشعب الفلسطيني في مدن ومخيمات وقرى الضفة الغربية للخروج والمشاركة الواسعة في مسيرات غضب نصرة للأسرى الذين يخوضون الإضراب المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال".

وأضاف: "نصرة الأسرى واجب من أهم الواجبات، ومسؤوليتنا كشعب فلسطيني تجاه الأسرى تستوجب أن نساندهم من خلال العمل الشعبي والضغط على الاحتلال للاستجابة لمطالبهم".

ولفت إلى أن "الأسرى يوجهون نداءً لكل المحررين الذين عاشوا معهم سنوات الاعتقال والمعاناة (..)، بأن يرفعوا لواء النصرة والدعم وأن يقودوا الجماهير ويتقدمون الصفوف إسناداً ودعماً للأسرى وانتصاراً لتضحياتهم".

يأتي ذلك، بعد إعلان نادي الأسير الفلسطيني، الأربعاء، أن 250 من معتقلي حركة الجهاد في سجون إسرائيل شرعوا بإضراب مفتوح عن الطعام؛ احتجاجاً على "الإجراءات التنكيلية" بحقهم.

ويبلغ عدد أسرى حركة الجهاد، داخل السجون، نحو 400 شخص، حسب أماني سراحنة، المنسقة الإعلامية لنادي الأسير، في تصريح سابق للأناضول.

ويطالب الأسرى المضربون، بحسب نادي الأسير، "بوقف إدارة السجون إجراءاتها التنكيلية التي كانت قد فرضتها بشكل مضاعف بحقّهم بعد السادس من سبتمبر/أيلول، تاريخ عملية نفق الحرية".

وفي 6 سبتمبر/أيلول الماضي فرّ 6 أسرى، 5 منهم من حركة الجهاد، عبر نفق من سجن جلبوع شمالي إسرائيل، لكن أعيد اعتقالهم خلال أسبوعين.

+

خبر عاجل

#title#