نيوزيلندا وبريطانيا تتوصلان لاتفاق "تاريخي" للتجارة الحرة

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

قارة أوروبا

نيوزيلندا وبريطانيا تتوصلان لاتفاق "تاريخي" للتجارة الحرة

الدولتان وافقتا مبدئيا على الاتفاقية الهادفة لإلغاء التعريفات الجمركية على مجموعة من الصادرات النيوزيلندية..

مركز الأخبار AA

أعلنت نيوزيلندا والمملكة المتحدة، الخميس، اتفاقهما من حيث المبدأ على اتفاقية "تاريخية" للتجارة الحرة، لإلغاء التعريفات الجمركية على مجموعة من المنتجات النيوزيلندية.

وقالت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أردرن، ووزير التجارة ونمو الصادرات، داميان أوكونور، في بيان مشترك، الخميس، إن "الصفقة ستعطي دفعة بنحو مليار دولار للناتج المحلي الإجمالي للبلاد".

وأضاف البيان أن "المملكة المتحدة ستلغي جميع الرسوم الجمركية على صادرات نيوزيلندا، بما في ذلك العسل والنبيذ والكيوي والبصل ومجموعة متنوعة من منتجات الألبان واللحوم ومعظم المنتجات الصناعية".

ويوفر المصدّرون النيوزيلنديون ما يقرب من 37.8 مليون دولار سنويا بفضل إلغاء التعريفة الجمركية وحدها، بحسب البيان نفسه.

وأضافت أردرن أن "محادثة مصورة مع رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، أجريت مساء الأربعاء، بهدف الاحتفال بهذه اللحظة التاريخية، وأهميتها في إقامة علاقة مستقبلية أقوى وأكثر ديناميكية بين صديقين وشريكين مقربين".

وتابعت بالقول: "هذه الصفقة تخدم اقتصاد نيوزيلندا والمُصدّرين بها بشكل جيد، في الوقت الذي نعيد فيه التواصل والبناء والتعافي من تداعيات جائحة كورونا".

واعتبرت رئيسة وزراء نيوزيلندا أن الاتفاقية المذكورة مع المملكة المتحدة هي "واحدة من أفضل صفقات بلادها على الإطلاق".

فيما أوضح وزير التجارة النيوزيلندي أنه من خلال إزالة التعريفات الجمركية "يمكن لمُصدّرينا وشركاتنا الآن دخول حقبة جديدة من الوصول إلى الأسواق التي لم تكن متاحة لهم من قبل"، بحسب البيان.

بدوره، قال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، في بيان منفصل مساء الأربعاء، إن الاتفاقية تأتي "كتتويج لشراكة طويلة ودائمة بين البلدين".

وأضاف أن "الاتفاقية جيدة لاقتصاد البلدين على حد سواء، حيث تعزز من الوظائف والنمو فيهما في الوقت الذي نعيد فيه البناء بشكل أفضل (للتغلب على تبعات) الجائحة".

وتساهم الصفقة التجارية في تمهيد الطريق أمام المملكة المتحدة للانضمام إلى الشراكة العابرة للمحيط الهادئ، بحسب البيان.

والشراكة العابرة للمحيط الهادئ، هي منطقة تجارة حرة تضم 11 دولة في المحيط الهادئ، بإجمالي ناتج محلي يبلغ 8.4 تريليون جنيه إسترليني (11.6 تريليون دولار) في عام 2020"، وفق البيان.

يشار أن مسودة الاتفاق هي الأحدث التي توصلت إليها المملكة المتحدة بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي، بعد إعلانها التوصل لاتفاقية تجارة حرة مع أستراليا في يونيو/ حزيران الماضي.

وفي عام 2020، بلغت قيمة التجارة بين المملكة المتحدة ونيوزيلندا 2.3 مليار جنيه إسترليني (3.2 مليار دولار).

+

خبر عاجل

#title#