مصر والاتحاد الأوروبي يبحثان القضية الفلسطينية ومكافحة الإرهاب

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

قارة أفريقيا

مصر والاتحاد الأوروبي يبحثان القضية الفلسطينية ومكافحة الإرهاب

خلال لقاء الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، مع مفوض الاتحاد الأوروبي لسياسة الجوار أوليفر فارهيلي، في القاهرة، وفق بيان للرئاسة المصرية.

مركز الأخبار AA

بحثت مصر والاتحاد الأوروبي، الأحد، تطورات القضية الفلسطينية، ومكافحة الإرهاب، والهجرة غير الشرعية.

جاء ذلك خلال لقاء جمع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، مع مفوض الاتحاد الأوروبي لسياسة الجوار أوليفر فارهيلي، في القاهرة، وفق بيان للرئاسة المصرية.

وتطرق اللقاء إلى "التنسيق فيما يتعلق بتسوية الأزمات القائمة في المنطقة، وتعزيز التعاون لمكافحة ظاهرتي الإرهاب والهجرة غير الشرعية".

كما ناقش الطرفان "آخر تطورات القضية الفلسطينية (..) ومبادرة إعادة إعمار قطاع غزة" حسب المصدر.

بدوره، أعرب فارهيلي عن تطلع الاتحاد الأوروبي إلى تعزيز الشراكة والتعاون مع مصر، في دعم جهود إعمار قطاع غزة والتصدي للتحديات التي تواجه المنطقة، حسب البيان ذاته.

وفي وقت سابق الأحد، وصل المسؤول الأوروبي إلى القاهرة، في زيارة رسمية لمدة يومين، للمشاركة في فعاليات "الدورة الرابعة لأسبوع القاهرة للمياه 2021".

ويعيش في غزة أكثر من مليوني فلسطيني يعانون من أوضاع معيشية متدهورة للغاية؛ جراء حصار إسرائيلي متواصل للقطاع، منذ أن فازت "حماس" بالانتخابات التشريعية، عام 2006.

ولمدة 11 يوما، شنت إسرائيل عدوانا على قطاع غزة، انتهى بوقف لإطلاق النار في 21 مايو/ أيار الماضي.

+

خبر عاجل

#title#