مهاتير محمد يدخل مستشفى أمراض القلب للمرة الثانية في يناير

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

قارة آسيا

مهاتير محمد يدخل مستشفى أمراض القلب للمرة الثانية في يناير

ابنة رئيس وزراء ماليزيا السابق قالت إن حالة والدها مستقرة

مركز الأخبار AA

نُقل رئيس وزراء ماليزيا السابق مهاتير محمد، إلى مستشفى لأمراض القلب، للمرة الثانية في يناير/ كانون الثاني الجاري، بحسب ما أكدت ابنته، السبت.

وقالت مارينا مهاتير، في بيان، إن والدها محمد (96 عاما) تم نقله إلى المعهد الوطني لأمراض القلب، الخميس، مبينة أن وضعه تحسن بعد تلقي العلاج.

وأضافت: "وضعه الآن مستقر" داعية "الماليزيين للدعاء بالشفاء العاجل له".

وخضع مهاتير محمد في 7 يناير الجاري، لإجراء طبي اختياري في المستشفى نفسه، وخرج منه بعد 6 أيام.

والشهر الماضي، دخل المستشفى أيضا لإجراء فحوصات ومراقبة طبية كاملة.

وسبق أن خضع مهاتير محمد الذي كان ذات مرة أكبر زعماء العالم، لعمليتين جراحيتين في القلب لكنه ظل قويا وحاد الذهن، بحسب وكالة "أسوشييتد برس".

وقاد مهاتير المعارضة لنصر تاريخي في انتخابات عام 2018، حينما أطاح بحكومة "فاسدة"، في أول انتقال سلمي للسلطة منذ استقلال ماليزيا عام 1957.

وسبق أن تولى مهاتير رئاسة وزراء بلاده بين يوليو/ تموز 1981، وأكتوبر/ تشرين الأول 2003، ثم مرة أخرى من مايو/ أيار 2018، إلى مارس/ آذار 2020، ليصبح بذلك رئيس الوزراء الأطول خدمة في البلاد بما مجموعه 24 عاما.

وأصبح "مهاتير محمد" رابع وسابع رئيس وزراء للبلاد منذ استقلال ماليزيا عن الاستعمار البريطاني عام 1957.

+

خبر عاجل

#title#