مصر.. تعليق "أكبر" مجسم لفانوس مضيء احتفالا بقدوم رمضان

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

واقع

مصر.. تعليق "أكبر" مجسم لفانوس مضيء احتفالا بقدوم رمضان

في منطقة البراجيل بمحافظة الجيزة، غرب القاهرة.

مركز الأخبار AA

بأكبر مجسم لفانوس خشبي على شكل مسجد مضيء في مصر، احتفلت منطقة البراجيل بمحافظة الجيزة، بقدوم شهر رمضان المبارك.

واعتادت منطقة البراجيل بالجيزة، غرب القاهرة، على تصميم مجسم لأكبر فانوس في مصر على مدى نحو 4 عقود، احتفالا بحلول شهر الصوم المعظم.

ويتشارك أهالي المنطقة سنويا في جمع الأموال اللازمة لتصميم الفانوس الذي يتجاوز حجمه 6 أمتار، ويقوم بصناعته العاملين بالنجارة والنقاشة (الدهانات) والحدادة والكهرباء والزجاج من سكان المنطقة.

ويقول أهالي المنطقة، إنهم اعتادوا على تصميم هذه المجسمات الضخمة منذ نحو 40 عاما، لتدخل البهجة والسرور على أهالي المنطقة وتضفي عليها أجواءً روحانية طوال الشهر الكريم.

ورصدت كاميرا الأناضول مشاركة أكثر من 20 شابا في رفع وتعليق أكبر فانوس خشبي مضيء على شكل مسجد بمصر، في أحد شوارع منطقة البراجيل.

وعادة ما يحتشد النساء والأطفال في الشوارع لتعليق الزينة والأنوار بجانب المجسم الأكبر، لتتحول الشوارع إلى ساحات كرنفالية للاحتفال بشهر رمضان.

وتنتشر ظاهرة صناعة المجسمات للمساجد والفوانيس ومدافع الإفطار بمختلف أحجامها لتزين الشوارع والحدائق والأماكن العامة طوال الشهر الكريم بمصر.

وتستطلع دار الإفتاء المصرية، مساء الجمعة، هلال شهر رمضان المبارك.

+

خبر عاجل

#title#