لندن.. أنباء عن قرب استقالة جونسون

>تُستخدم ملفات تعريف الارتباط بطريقة محدودة ومنظمة وفقًا لتشريعات قانون حماية البيانات الشخصية رقم 6698 .للحصول على معلومات مفصلة يمكنك مراجعة سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.

قارة أوروبا

لندن.. أنباء عن قرب استقالة جونسون

تشير تقارير إعلامية بريطانية إلى أن رئيس الوزراء يعتزم الاستقالة من منصب رئيس حزب المحافظين ورئاسة الوزراء في وقت لاحق من اليوم في أعقاب استقالة نحو 53 شخصا من أعضاء حكومته..

مركز الأخبار AA

أشارت وسائل إعلام بريطانية، الخميس، إلى قرب تنحي بوريس جونسون عن منصبي رئيس الوزراء وزعامة حزب المحافظين الحاكم.

وقالت صحيفة "إندبندنت" إن جونسون سيعلن استقالته "اليوم" من زعامة حزب المحافظين، بعد مواجهة استقالات جماعية من المناصب الوزارية.

جاء ذلك في أعقاب استقالة نحو 57 شخصا من أعضاء حكومته خلال 48 ساعة، رفضا لقيادته وسياساته.

وبدأت سلسلة استقالات، مساء الثلاثاء، مع إعلان وزيري الصحة ساجد جاويد والمالية ريشي سوناك استقالتيهما من دون إنذار مسبق وتلاهما أعضاء في الحكومة يتولون مناصب أقل اهمية، احتجاجا على الفضائح التي تحيط بأداء رئيس الوزراء.

ومن المقرر أن يلقي جونسون خطابا، في وقت لاحق اليوم، يعلن خلاله استقالته من منصب زعيم حزب المحافظين، وفق صحف بريطانية.

ونقلت "إندبندنت" عن مصادر - لم تسمها- قولها إن جونسون "تحدث مع رئيس لجنة المحافظين ووافق على التنحي".

ولفت مصدر إلى أن جونسون "سيظل في منصب رئيس الوزراء حتى يرأس زعيم حزب المحافظين الجديد المؤتمر السنوي للحزب في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل".

وأوضحت تقارير إعلامية إلى أن جونسون أجرى اتصالا بالملكة إليزابيث الثانية، في إشارة إلى قيامه بإبلاغها نيته الاستقالة من منصبه.

وكان جونسون فاز بأكبر أغلبية لحزب المحافظين منذ عقود في الانتخابات العامة عام 2019، لكن رئاسته للوزراء تزعزعت في الأشهر الأخيرة على خلفية فضائح متعددة.

من جهته، أعرب رئيس حزب العمال البريطاني كير ستارمر عن سعادته بأنباء استقالة جونسون.

وقال على تويتر "كان ينبغي أن يحدث منذ فترة طويلة. كان دائما غير لائق للمنصب".

واتهم ستارمر، جونسون بأنه كان مسؤولاً عن الكثير من "الأكاذيب والفضائح والاحتيال".

ودعا رئيس حزب العمال إلى بداية "جديدة" وتغيير جذري في البلاد.

وتابع على تويتر: "أشرف المحافظون على 12 عامًا من الركود الاقتصادي وتراجعت الخدمات العامة بوعود فارغة، نحن بحاجة إلى تغيير مناسب للحكومة، وإلى بداية جديدة لبريطانيا.

+

خبر عاجل

#title#