|

"حماس": إسرائيل لا تكترث لحياة أسراها في غزة

وقالت "حماس"، إن "ما يتصوّره الاحتلال (الإسرائيلي) عن إمكانية تحرير أسراه بطريق القيام بمغامرات غير محسوبة، يؤكّد مجددا أنه لا يكترث لحياة الأسرى الصهاينة في غزة".

18:42 - 9/12/2023 السبت
الأناضول
"حماس": إسرائيل لا تكترث لحياة أسراها في غزة
"حماس": إسرائيل لا تكترث لحياة أسراها في غزة

قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، السبت، إن إسرائيل "لا تكترث" لحياة أسراها في غزة، عقب محاولة فاشلة للجيش الإسرائيلي لتحرير الجندي الأسير "ساعر باروخ"، أدت إلى مقتله.

جاء ذلك في بيان للحركة على منصة تلغرام، اطلعت عليه الأناضول.

وقالت "حماس"، إن "ما يتصوّره الاحتلال (الإسرائيلي) عن إمكانية تحرير أسراه بطريق القيام بمغامرات غير محسوبة، يؤكّد مجددا أنه لا يكترث لحياة الأسرى الصهاينة في غزة".

وأضافت أن "إفشال كتائب القسام محاولة جيش الاحتلال الإرهابي، الوصول إلى أحد الأسرى الصهاينة لديها، وإيقاع قوات الاحتلال المتقدّمة بين قتيل وجريح، يؤكّد بسالة ويقظة مقاومتنا الباسلة".

وأكدت حماس، إصرارها على المُضيّ في طريق "إفشال كل خطط (الجيش الإسرائيلي) وأهدافه في قطاع غزة".

وقالت إن "القوة الصهيونية المهاجِمة استخدمت سيارة إسعاف تابعة لإحدى المؤسسات الإنسانية، للتستّر وراءها لتنفيذ هذه العملية الفاشلة".

واعتبرت حماس، أن ذلك يعد "مخالفة فاضحة للقوانين الدولية ترقى إلى جريمة حرب، ما يتطلّب إدانة واضحة من المجتمع الدولي وكل المنظمات الدولية، واتخاذ ما يلزم لمحاسبة هذا الكيان الإرهابي على جرائمه".

ووفي وقت سابق السبت، أبلغ الجيش الإسرائيلي عائلة "باروخ" بمقتله، غداة إعلان "كتائب القسام"، مساء الجمعة، أنه قتل خلال محاولة فاشلة لإطلاق سراحه.

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي، "تم إبلاغ عائلة ساعر باروخ (25 عاما) من (مستوطنة) بئيري، بمقتله في أسر حماس".

ومساء الجمعة، أعلنت "كتائب القسام"، الجناح العسكري لحركة حماس، أن مقاتليها "أفشلوا محاولة لتحرير الجندي الأسير ساعر باروخ، أدت إلى مقتله، إضافة إلى مقتل وإصابة عدد آخر من الأسرى الصهاينة (لم يحدد عددهم) بسبب القصف الهمجي لمناطق غزة".

وبثت "القسام" فيديو المحاولة الإسرائيلية "الفاشلة" لتحرير الجندي الأسير، حيث يظهر في بداية الفيديو باروخ، وهو يتحدث عن سنه وتاريخ أسره ومكان سكنه.

وقال باروخ، وفق الفيديو، إنه رهن الأسر منذ 40 يوما، وأنه من مستوطنة يئيري (في محيط قطاع غزة) وأنه يريد العودة لبيته.

وعقب إعلان القسام، اعترف الجيش الإسرائيلي بفشل عملية لإطلاق أسرى تحتجزهم حركة حماس في غزة، ليلة الخميس، وكشف عن "إصابة جنديين بجروح خطيرة" خلال "العملية الفاشلة".

يشار أن حصيلة قتلى الجنود الإسرائيليين منذ بداية الحرب في 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بلغت 420، بحسب إحصاءات رسمية.

ورصدت الأناضول، بناء على بيانات متفرقة للجيش الإسرائيلي، مقتل نحو 20 عسكريا إسرائيليا، خلال الأيام الخمسة الماضية، من إجمالي الـ420.

ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، يشن الجيش الإسرائيلي حربا مدمرة على قطاع غزة، خلّفت 17 ألفا و487 شهيدا، و46 ألفا و480 جريحا، معظمهم أطفال ونساء، ودمارا هائلا في البنية التحتية، و"كارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب مصادر رسمية فلسطينية وأممية.

#"كتائب القسام
#إسرائيل
#الجيش الإسرائيلي
#حركة حماس
#ساعر باروخ
٪d أشهر قبل
default-profile-img